أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي دعم بلاده لمبادرة الحوار الوطني خاصة فيما يتعلق بمعالجة جذور النزاع وتحقيق المصالحة الوطنية في جنوب السودان، جاء ذلك خلال لقاء الرئيس السيسي بمقر إقامته في العاصمة الصينية بكين مع رئيس جنوب السودان سلفا كير.

وصرح المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي، أن الرئيس السيسي أعرب عن ترحيبه بلقاء رئيس جنوب السودان، مشيراً إلى حرص مصر على تطوير التعاون بين الجانبين، كما أكد السيسي استمرار دعم مصر لحكومة وشعب جنوب السودان، موجهاً له التهنئة بمناسبة التوقيع مؤخراً بالأحرف الأولى على اتفاق السلام النهائي في جنوب السودان.

من جانبه، أعرب رئيس جنوب السودان عن حرص بلاده على مواصلة تعزيز التعاون مع مصر في مختلف المجالات في ضوء العلاقات المميزة التي تجمع البلدين الشقيقين، مشيدًا بدور مصر وحرصها على تعزيز الاستقرار في جنوب السودان.