استقبل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بالنيابة في مكتبه بالإمارة اليوم، عدداً من مشايخ الشمل بالمنطقة.

وفي مستهل الاستقبال رحّب سمو أمير منطقة جازان بالنيابة بالجميع، مؤكداً أهمية الدور المناط بمشايخ القبائل في إنجاح أعمال مختلف الجهات الحكومية، وتنفيذ المشروعات الخدمية، والإسهام في حفظ الأمن من خلال التعاون مع مختلف الجهات الحكومية الخدمية والأمنية، راجياً العون والتوفيق للجميع لكل ما فيه خير للوطن والمواطن في ظل القيادة الرشيدة - أيدها الله -.

وجرى خلال الاستقبال بحث احتياجات المحافظات والمراكز والقرى التابعة من المشروعات الخدمية والتنموية, والسبل الكفيلة بتوفير كل ما يحتاج إليه المواطن والمقيم من خدمات وفق الخطط والبرامج المعدة لذلك.

من جانبهم أعرب مشايخ شمل منطقة جازان عن سعادتهم بلقاء سمو أمير المنطقة بالنيابة, وما استمعوا إليه من توجيهات, مؤكدين حرص الجميع على القيام بالمهام الموكلة إليه على أفضل وجه بما يسهم في تحقيق التنمية المستدامة ويحفظ الأمن من خلال التعاون الدائم مع مختلف الجهات الأمنية والخدمية بالمنطقة, سائلين الله تعالى أن يديم على بلادنا أمنها واستقرارها وولاة أمرها.