وقعت إدارة النصر عقداً مع إحدى المراكز الطبية المتخصصة مساء أمس الاثنين ليكون الشريك الطبي للنادي، جاء ذلك بحضور أمين عام النصر محمد المسبل، والمدير العام للشركة الدكتور عثمان القصبي واستشاري جراحة العظام والإصابات الرياضية الدكتور عبدالعزيز العمر، وستقدم العيادة الطبية تأميناً طبياً على جميع لاعبي النصر في كل الألعاب المختلفة، كأول نادٍ سعودي يقدم على هذه الخطوة.

وأبدى أمين عام النصر محمد المسبل فخره واعتزازه بالتعاقد مع المركز المتخصص للطب الرياضي، وقال: يعد الدكتور عثمان القصبي من أفضل الأطباء المتخصصين في هذا المجال، بحول الله لا نحتاجهم من خلال سلامة جميع لاعبي النصر من الإصابات.

من جهته كشف الدكتور عثمان القصبي أن جميع الجراحات والعمليات ستكون مغطاة من شركة التأمين، وقال : "الخدمة التأمينية المقدمة ستشمل التأمين الطبي للاعب، ولن نضطر لإرسال لاعبينا إلى الخارج لتوفر الأطباء الوطنيين الأكفاء وكافة الأجهزة متوفرة لدينا، ولكن إذا رغب أحد اللاعبين إجراء العملية لا قدر الله خارج المملكة، فأيضاً التأمين يشمل ذلك".

وأكد القصبي بأن المركز هو المسؤول عن أندية الشباب والفيصلي والفيحاء والوشم وانضم إليهم الآن النصر، فالعقد سيساهم في تقليص مصاريف النادي العلاجية للاعبين، وقال: "بات النصر أول نادٍ يغطي جميع لاعبيه من خلال التأمين الطبي، فإدارة النصر لديها فكر جديد هذا الموسم مختلف، ونحن كنا نفاوض النادي منذ فترة وليس الآن، وتحقق من خلال التأمين على 300 لاعب من مختلف الألعاب والدرجات".

وبين القصبي أن العقد هو دعم للخدمات الطبية غير المتوفرة في النادي، وأضاف "سيكون العقد داعماً للنادي ولا يلغى الجهاز الطبي للنصر، ولدينا في المركز قسم كامل لاختبارات العودة للملاعب، ولدينا أحدث الأجهزة التي تستحدم في أندية ريال مديد الإسباني وباير ميونخ الألماني وبرشلونة الإسباني".

وشدد الدكتور عبدالعزيز العمر أن الخطوة التي قامت بها إدارة النصر هي لإحساس اللاعب بالأمان الطبي، وقال: "حريصون أن تكون الخدمات الجراحية متوفرة لدينا في المملكة ولا داعي للسفر للخارج بوجود كفاءات وطنية عالية، وأضاف "التأمين يشمل الحالات الإسعافية  وتم التنسيق على استقبال الحالات الإسعافية على مدار الساعة لكافة اللاعبين".