شاركت المخرجة السعودية هيفاء المنصور بفيلمها الروائي القصير «بنت المطربة» في الدورة 75 من مهرجان البندقية السينمائي المنعقدة حالياً في إيطاليا، وقد تم عرض الفيلم أول أمس الأحد، وتدور أحداثه في الرياض في آواخر الثمانينيات الميلادية ويتحدث عن علاقة ابنة مطربة أفراح بمحيطها الاجتماعي الرافض لوالدتها المطربة وتأثيره عليها.

وتؤدي الفنانة روتانا طرابزوني دور البطولة في فيلم «بنت المطربة» إلى جانب الطفلة هيلة نيمن ابنة المخرجة هيفاء المنصور، وتولت إنتاج الفيلم شركة Anonymous Content الأميركية المعروفة بإنتاجاتها السينمائية والتلفزيونية المهمة، حيث أنتجت سابقاً فيلم «بابل» ومسلسل True Detective. ويأتي الفيلم ضمن مشروع «حكايات نساء» الذي تتبناه دار ميو ميو للأزياء والمملوكة للعلامة الشهيرة «برادا»، وقدم المشروع حتى الآن 16 فيلماً لمخرجات من مختلف دول العالم من بينهن آغنس فاردا ونعومي كاواسي.

فيلم «بنت المطربة» ناطق باللغة العربية وهو واحد من فيلمين جديدين تقدمهما المخرجة هيفاء المنصور في شهر سبتمبر الجاري، ويحمل الفيلم الثاني عنوان Nappily Ever After والذي سيتم عرضه للمرة الأولى عبر شبكة نتفلكس العالمية يوم 21 سبتمبر.

هيفاء المنصور