يحرص العديد من الحجاج خلال الموسم الثاني على زيارة المجمعات ومراكز التسوّق في المدينة المنورة والتي تشهد انتعاشاً في مبيعاتها ، وتعدّ أسواق الملابس الجاهزة أبرز الوجهات التي يقصدها الزائرون خلال فترة وجودهم في طيبة الطيبة لشراء حاجياتهم من الملابس لتقديمها كهدايا للأهل والأقرباء, فيما تشمل الأنشطة الأكثر جذباً للزائرين محلات الذهب والمجوهرات, ومحلات الساعات, والأجهزة الإلكترونية, والأواني المنزلية, في حين يفضّل بعض الحجاج شراء التمور وتغليفها وشحنها قبيل موعد مغادرتهم إلى بلدانهم ، ويؤكد الباعة أنهم أكملوا استعداداتهم بتأمين احتياجات جميع المتسوقين من الملابس الصيفية, والشتوية, والرياضية كما وألعاب الأطفال والإكسسوارات النسائية, مبيناً أن الإقبال يشهد تزايداً خلال فترة ما بعد موسم الحج.