شهدت صالات السفر بمطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة مغادرة مكثفة للحجيج من مختلف الجنسيات في رحلة العودة إلى أوطانهم بعد أن من الله سبحانه عليهم بأداء مناسك الحج بيسر وطمأنينة.

الحركة المتواصلة خلال اليومين الماضيين هي السمة الأبرز للرحلات المغادرة وسط منظومة من الخدمات التي تقوم بها الأجهزة المعنية بشؤون الحج في التسهيل والتيسير على ضيوف الرحمن وإنهاء إجراءات سفرهم وترحيل أمتعتهم وتوزيع الفرق الخدمية والإشرافية بمختلف مرافق المطار وساحاته لتقديم أفضل وأرقى الخدمات اللازمة للمغادرين.