رفع صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة نجران، باسم أهالي المنطقة، وباسمه، عظيم التهنئة لخادم الحرمين الشريفين، ولسمو ولي عهده الأمين، ولسمو وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، ولسمو مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، بنجاح موسم الحج.

وجاء في برقية بعثها سمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ: أتشرف بأن أرفع إلى مقامكم الكريم، باسم أبنائكم أهالي منطقة نجران وبإسمي، جليل التهنئة بنجاح موسم حجِّ هذا العام، لنعرب لكم يا مولاي، عن ما يعرب عنه كل مواطن، وكل مسلم وعربي، من الفخر العظيم والاعتزاز الرفيع، بالجهود المشرِّفة في خدمة ضيوف الرحمن، التي أخلص وجاهد في بذلها أبناؤكم من كل الجهات، مستمدين القوة والعون من مقامكم، وقد جعلتم خدمة الإسلام والمسلمين على عاتقكم الشريف.

كما بعث سموه برقية تهنئة إلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز، وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، وصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية.

وختم الأمير جلوي بن عبدالعزيز برقيات التهنئة بدعاء المولى بأن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو وزير الداخلية وسمو أمير منطقة مكة المكرمة، ويديمهم ذخرًا للإسلام والمسلمين.

كما رفع صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن هذلول بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة نجران التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود والى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بمناسبة نجاح موسم حج هذا العام 1439هـ .

وقال سموه : إن ما تحقق من نجاح لموسم الحج هذا العام وتميز في تنفيذ كافة الخطط المعدة والتي كان لها الأثر الكبير في أن يؤدي حجاج بيت الله الحرام نسكهم بخشوع ويسر وسهولة ، وهو ما يجسد حرص خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - أيدهما الله - على كل مامن شأنه خدمة الإسلام والمسلمين والاهتمام والمتابعة المستمرة لأعمال الحج كافة .

وأضاف سموه أن ماتشهده الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة من توسعات عملاقة لتؤكد الرؤية الصائبة والحكمة للقيادة الرشيدة في تقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله وزائريه من المعتمرين.

ونوه سمو الامير تركي بن هذلول بجهود ومتابعة مستشار خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الامير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا.

وأكد الأمير تركي بن هذلول أن قيادة هذه البلاد المباركة قد حملت على عاتقها منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز - طيب الله ثراه - وحتى هذا العهد الزاهر مسؤولية خدمة الحرمين الشريفين والقيام على توفير الراحة لقاصديهما مشيراً سموه إلى الجهود الموفقة التي بذلت من جميع قطاعات الدولة العسكرية والمدنية المعنية في شؤون الحج والحجيج على مختلف المستويات والمسؤوليات .

ودعا سموه الله تعالى أن يمدَّ خادم الحرمين الشريفين وولي عهده بعونه وتوفيقه لمواصلة العطاء لخدمة الدين والأمة، وأن يديم على وطننا عزَّه واستقراره وأن يمن على جنود الوطن بالنصر المبين .