أكد عدد من تجار المواشي أن حركة البيع والشراء في السوق المركزي بالمدينة المنورة، شهدت تزايدا ملحوظا منذ مطلع الشهر الجاري، وواكبها ازدياد في المعروض، مما انعكس على الأسعار التي تراجعت بشكل ملحوظ.

وقال محمد الجهني أثناء بحثه لشراء أضحية "إن الأسعار مناسبة إذا ما قيست بالعام الماضي، كما أن محاولة البحث عن خيارات أقل ضرورية للوصول للسعر المقبول، مشيرا إلى أن النعيمي والنجدي هما الأكثر طلبا، يتلوهما الحبصي والسواكني، والأسعار في المجمل لا تتجاوز 1350 ريالا كحد أعلى، داعيا إلى ضرورة إيجاد أكثر من سوق للمواشي بالمدينة المنورة للتخفيف من الازدحام.

جدير بالذكر أن أمانة المنطقة سمحت للمطابخ بالذبح خلال أيام عيد الأضحى المبارك نظراً لما تشهده المسالخ من توافد أعداد كبيرة من المواطنين والمقيمين لذبح أضاحيهم، وتخفيفاً عليهم بتوفير عدد من الخيارات المناسبة للمطابخ التي تشرف عليها.