عاودت الاستراحات والمنتجعات السياحية بحائل للإشغال الاقتصادي خلال أيام العيد وسط تنافس واضح لجذب المتنزهين حيث عمد الكثير من أصحابها لخفض اسعارها لكسبهم خلال أيام العيد علی غير العادة كل عام التي كانت تشهد ارتفاعات غير مبررة وهذا يعود لكثرة الاستراحات والمنتجات بحائل خلال السنتين بكثير من الوجهات .

ولفت عاملون بالقطاع ان حجوزات الاستراحات بدأت مبكرة مصحوبةً بتخفيض في الأسعار وصل إلى أكثر من 1500 ريال في اليوم الواحد في بعض المواقع المميزة مشيرين إلى أن هذه الأسعار ساعدت في الإقبال عليها خلال الإجازة والعيد معا .