تراكم الدهون

• أبلغ من العمر 42 سنة، أجريت عملية شفط الدهون من منطقة البطن والفخذين، والآن ما زلت أعاني مشكلة تراكم الدهون في مناطق متفرقة من جسمي، بحيث يكون الجلد غير مستوٍ بالذات في مكان إجراء العملية، وأنا متضايقة جداً من هذا الموضوع. أرجوك ساعدني بالحل.

سارة - الرياض

  • تعاني بعض النساء تراكم بعض الدهون في مناطق معينة تحت الجلد، بحيث تكون طبقة غير متناسقة عبارة عن تكتلات صغيرة من الدهون، يطلق عليه السليولايت Cellulite، بحيث يتضح بعض الارتفاعات والانخفاضات على الجلد. وقد تكون عملية شفط الدهون التي أجريتها أحد أسبابها بالذات أنها تركزت في المنطقة التي ذكرت، ولكن ليس لها ارتباط مباشر بالسمنة، وحقيقة لا نعرف بالضبط كل أسباب تكون السليولايت، ولكن قد يكون ضغط الدهون تحت الجلد، وعدم قوة الطبقة العضلية، وأحيانا التقدم في السن، ووجود بعض الالتهابات في مناطق معينة، يؤدي إلى زيادة السوائل فيها، فتسبب هذه المشكلة، أو ترسب الدهون وترسب البروتين حوله، وكذلك قد يكون للتعرض لأشعة الشمس بشكل متكرر دور في حدوث تلك التكتلات.

يؤكد المختصون أنه لا يوجد علاج تام لهذه المشكلة سوى جراحة خاصة عن طريق الخبراء في هذا المجال، كما توجد بعض أجهزة المساج التي ربما ساعدت على التخفيف منها، ولكن لا تعالجها، فأرجو التنبه لبعض الادعاءات غير الصحيحة من بعض المراكز أن الجهاز (الفلاني) يخلصك تماما من السليولايت. أنصحك بممارسة رياضة بشكل منتظم، تبدأين بـ 20 دقيقة ثلاثة أيام في الأسبوع، ثم تزاد إلى 40 دقيقة بعد أسبوعين وأفضل الرياضات المناسبة لك السباحة والمشي. كما أنصحك بالإقلال من الدهون وتدليك المنطقة برفق يوميا.

سمنة مفرطة

• أعاني السمنة المفرطة على الرغم من أن أكلي معتدل، ذكر لي أحد الأطباء أن لدي قصورا في الغدة الدرقية، فما تأثير الغدة في الوزن؟ وما الحل لنقص وزني؟

أم لجين

  • نادرا ما يكون السبب الحقيقي لزيادة الوزن خمول الغدة الدرقية، وإن كانت أحد الأسباب، ولكن مع تناول هرمون الثيروكسين، الذي سيصفه الطبيب لك تعود الغدة لطبيعتها، ولا يكون لها أي تأثير في الوزن، فلا بد من التأكد أولا من أن زيادة الوزن فعلاً بسبب قصور الغدة الدرقية (Hypothyroidism)، وسأعطيك فكرة مبسطة عن هذه المشكلة ليزول اللبس. يحدث مرض قصور الغدة الدرقية (Hypothyroidism) عندما لا تنتج الغدة الدرقية هرموني T3 وT4 ويرتفع حينها هرمون TSH، مع العلم أنه قد يرتفع الهرمون الأخير دون انخفاض الهرمونين الآخرين. الحقيقة أن هذا المرض يصيب بدرجة أكبر النساء في منتصف العمر أو المسنات. وهذا القصور يؤدي إلى إبطاء العمليات الحيوية في الجسم، ومنها تحطيم الدهون، فيؤدي إلى السمنة، كما يعاني الشخص الإمساك، ولكنه قد يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض عند البعض، ولا تظهر عند آخرين، مثل الإحساس بالبرد، أو أن يكون النطق غير واضح، وتظهر بعض المشكلات العقلية أو القلبية، ومشكلات في الجلد والشعر، وأحيانا اضطرابات في الجهاز العصبي، وأذكر ذلك لأن كثيرا من الناس يفسر زيادة الوزن بقصور الغدة الدرقية، وهي منه براء، لهذا - أختي الكريمة - تأكدي من التشخيص بعرض نفسك على استشاري غدد لتحديد كمية النقص.

بالنسبة لنقص الوزن فهو ممكن باستخدام الطرق الصحيحة لتعديل نمط الحياة بزيادة الأغذية الطازجة الغنية بالألياف والفيتامنيات والمعادن، مثل الخضراوات والفواكه، وزيادة النشاط البدني حسبما يناسب وضعك الصحي، ولهذا أقترح عليك عرض نفسك على اختصاصية تغذية علاجية في أقرب مستشفى لتقييم حالتك ووضع برنامج يتناسب مع وضعك بناء على ذلك التقييم.

الحميات

• انتشر في الآونة الأخيرة كثير من الحميات (الرجيمات)، التي تساعد على طرد السموم وتنظيف الجسم، وتعلنها مواقع التواصل الاجتماعي بعمل دورات محلية وخارجية ووصفات غذائية وعشبية. هل هذه الرجيمات مفيدة؟ وما أفضلها؟

شكرا جزيلا لك

العنود

  • حمية تنظيف الكبد من السموم ليس لها أي دليل علمي، ولا تقرها أي جمعية متخصصة، وليس لها سند علمي منطقي، فالكبد ينظف نفسه إذا أتيحت له الفرصة السليمة ليقوم بذلك، من خلال تنظيم الأكل والنوم، ورفع اللياقة، بمعنى آخر تحسين نمط الحياة. إن من ينظم تلك الدورات، أو يدعو إلى تلك الحميات مهم من غير مختصين في التغذية العلاجية أو الإكلينيكية، وقد اطلعت على كثير من المواقع تلك، وما ينشر عنها في الكتب والإنترنت ووجدت العجب، واستغلال حاجة الناس للصحة وتجنب الأمراض.

الطريقة السليمة للتخلص من السموم هي ببساطة:-

1- تنظيم وتحديد الوجبات في أوقات محددة؛ لأن الإنزيمات تعمل في أوقات منتظمة.

2- تناول الخضراوات ومن أهمها الملفوف-الجزر-الكرفس-البصل-الخس-البنجر-البروكلي.

3- تناول الفواكه، ومن أهمها التفاح-العنب-الكيوي-المانجو-الخوخ-الكمثرى-الفراولة.

4- تقليل اللحوم الحمراء (الضأن والماعز والجمال والأبقار) تكون مرتين أسبوعياً لا أكثر.

5- التوقف تماما عن المشروبات الغازية أو المعلبة والكاكا عدة أيام كل شهر.

6- بالنسبة لمن يعاني السمنة، فتقليل الدهون مفيد لخفض السموم.

7- الصيام من أفضل الوسائل بين فترة وأخرى.

8- شرب كأس ماء بدرجة حرارة الغرفة على الريق يومياً، مع الإكثار من السوائل باقي اليوم؛ لأنه مدر للبول، ويمكن إضافة عصير نصف ليمونة.

9- شرب كأس من البابونج أو النعناع الطازج.