أعلنت والت ديزني تأجيل طرح الجزء الخامس من سلسلة أفلام "إنديانا جونز" التي يقوم ببطولتها النجم هاريسون فورد إلى عام 2021 لتتأخر بذلك عودة فورد لأداء دور المغامر الشهير على الشاشة الكبيرة عامين عن موعدها المقرر. وكان من المزمع طرح الفيلم عام 2019 لكن الموعد تأجل لاحقاً، وجاء قرار التأخير الجديد بعد تقارير نشرتها مؤسسات صحفية في هوليوود وأفادت بأن سيناريو الفيلم ليس جاهزاً وأن كاتباً آخر صار مكلفاً بتعديله. ولم ترد ديزني على طلب تعقيب على تأخير عرض الفيلم.

وسيعيد الجزء الجديد فورد للعمل مع المخرج الشهير ستيفن سبيلبرج لتقديم السلسلة الناجحة التي ضمت أربعة أجزاء وحصدت قرابة ملياري دولار في شباك التذاكر العالمي. وأعلنت ديزني عام 2016 أنها ستنتج جزءاً خامساً من "إنديانا جونز".

ويعني هذا أن فورد سيكون قد بلغ من العمر 79 عاماً عندما يقدم شخصية إنديانا عالم الآثار الذي يضع قبعة فيدورا بعد أن قدم الجزء الأول وهو فيلم Raiders of the Lost Ark عام 1981. وسبيلبرج مشغول أيضاً بمشاريع فنية أخرى من بينها إعادة تقديم المسرحية الغنائية West Side Story وفيلم درامي ديني بعنوان The Kidnapping of Edgardo Mortara. وبذلك سيُطرح الجزء الخامس الذي لم يعلن عن اسم له حتى الآن بعد 13 عاماً على طرح آخر أجزاء السلسلة وهو فيلم Indiana Jones and the Kingdom of the Crystal Skull وفيه يعود إنديانا إلى حبه القديم ماريون التي تجسد دورها الممثلة كارين ألين ويكتشف أن له ابناً بالغاً يؤدي دوره الممثل شيا لابوف، وتباينت ردود الفعل على الفيلم آنذاك.

وكان آخر ظهور لفورد على الشاشة الكبيرة العام الماضي في فيلم Blade Runner 2049 وكذلك فيلم Star Wars: Episode VII - The Force Awakens الذي جنى ما يربو على ملياري دولار في شباك التذاكر العالمي وأصبح ثالث أكثر الأفلام تحقيقاً للإيرادات على الإطلاق.

ستيفن سبيلبرج
هاريسون فورد