نفت سفارة المملكة في كوالالمبور، ما تداولته بعض المواقع الإخبارية الإليكترونية حول تقليص عدد الحجاج الماليزيين لأداء فريضة الحج هذا العام 1439هـ.

وأوضحت السفارة أن ما تم تداوله من أخبار حول تقليص نسبة عدد الحجاج الماليزيين لأداء فريضة الحج هذا العام 2018م عارٍ من الصحة تماما، وأن حصة الحجاج الماليزيين ثابتة ومحددة بـ 30,200 حاج وأنه تم حتى الآن إنهاء إصدار 15 ألف تأشيرة حج من السفارة،بالتنسيق مع هيئة شؤون حجاج الماليزية.

من جانب آخر ستطلق المملكة برنامج تسهيلات الجوازات والجمارك «خدمة ضيوف الرحمن» للحجاج الماليزيين في 14 يوليو 2018م بمطار كوالالمبور الدولي وذلك من أجل تسهيل إجراءات ضيوف الرحمن لدى وصولهم بالتعاون بين السلطات الماليزية والعديد من الوزارات وهي، وزارة الداخلية ووزارة الخارجية ووزارة الحج والعمرة ووزارة الصحة والمديرية العامة للجوازات ومركز المعلومات الوطني والهيئة العامة للطيران المدني.

حيث سيتم إكمال جميع الإجراءات بما يشمل بصمات الأصابع وختم الجوازات في مطار كوالالمبور الدولي، وبعد الوصول إلى مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة ومطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة يتوجه الحجاج إلى مساكنهم مباشرة، لأن جميع الإجراءات لدخول المملكة قد اكتملت في ماليزيا كما سيتم أيضا إرسال الأمتعة مباشرة إلى مساكنهم .

ويعد برنامج تقديم تسهيلات الجوازات للحجاج الماليزيين من إحدى المبادرات التي وضعتها حكومة المملكة في برنامج خدمة ضيوف الرحمن في إطار رؤية السعودية 2030م.