استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بمكتبه في ديوان الإمارة الأربعاء وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية الشيخ عبدالرحمن آل رقيب رئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة الشرقية وقضاة المحكمة.

وأطلع سموه على إنجازات المحكمة في سرعة إنهاء القضايا والمعاملات للمراجعين.

وأستعرض سموه ما قدمته محكمة الاستئناف بالمنطقة خلال الستة الأشهر الأولى من العام الماضي 1438هـ والستة أشهر الأولى من العام الحالي 1439هـ في استقبال وعدد المعاملات التي استقبلتها المحكمة وطريقة التعامل معها وإنجازها.

منوهاً سموه حرص واهتمام قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله وسمو ولي عهده بالعدل والمحاكم في سبيل إعطاء كل ذي حقاً حقه على كتاب الله وسنة نبيه عليه الصلاة والسلام.

مشيراً سموه إن الدولة تطبق شريعة الله عز وجل وسنة نبيه محمد عليه أفضل الصلاة والسلام والعدل بين الناس.

ومن جهته، قدّم الشيخ آل رقيب شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية على حسن الاستقبال والاستماع إلى توجيهاته السديدة الرامية إلى خدمة المنطقة وأهلها ولتحقيق العدالة والقضاء الناجز.

وفي سياق متصل، استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية في مكتبه بديوان الإمارة اليوم الأربعاء أعضاء مجلس الأوقاف والاستثمارات لجمعية ترميم الخيرية بالمنطقة الشرقية.

واستعرض سموه أبرز المشاريع التي نفذتها الجمعية خلال الربعين الأول والثاني من عام 2018م وخطتها في الربعين الثالث والرابع والذي سيشمل البدء في ترميم أكثر من 450 منزل على مستوى محافظات ومدن وقرى المنطقة الشرقية.

واطلع سموه على خطة الجمعية في الأوقاف والاستثمارات للخمس السنوات القادمة وما قام به المجلس من دراسة عن حالة الأوقاف في المنطقة والاستفادة من تجارب الجمعيات ذات الخبرة في الاستثمارات.

وثمن سموه الجهود التي تبذلها الجمعية في سبيل تحقيق الأثر الملموس من مشاريع الترميم على المستفيدين من المحتاجين محفزاً أعضاء المجلس الأوقاف والاستثمارات لجمعية الترميم بأن اهتمامهم بالأوقاف والاستثمارات من بداية نشأتها سيساعدها في تحقيق أهدافها واستدامت خدماتها.

من جهته، شكر رئيس مجلس إدارة جمعية ترميم الخيرية المهندس حمد الخالدي سمو أمير المنطقة الشرقية على استقباله وتوجيهاته وحرصه ومتابعته لمجهودات الجمعية سائلاً الله له التوفيق والسداد.

الأمير سعود بن نايف مستقبلاً أعضاء مجلس ترميم