كشف ابراهيم ال الشيخ عضو مجلس الادارة ورئيس اللجنة الصناعية بغرفة الشرقية، عن وضع برنامج لتطوير وتنمية بعض مناطق الشرقية من الناحية الصناعية، من خلال تحسين بيئة الاعمال في تلك المناطق، مما يساعد في خلق المزيد من الفرص الوظيفية للجنسين، مشيرا الى ان المناطق المستهدفة هي القطيف والجبيل والنعيرية والخفجي، مما يؤدي للحصول على الوظائف بجوار مسقط الرأس.

وقال لـ " الرياض" ان الهدف من اطلاق البرنامج يكمن في تقليص مصاريف النقل الى المناطق الصناعية سواء في الدمام او غيرها من المناطق الصناعية الاخرى بالمنطقة الشرقية، مؤكدا، ان البرنامج يتحرك لتشجيع رؤوس الاموال على الاستثمار في تلك المناطق بغرض المساهمة في تطويرها وتنميتها صناعيا، مبينا، ان البرنامج يحاول انشاء "مدن صناعية خفيفة" من خلال التواصل مع البلديات في تلك المناطق والهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن"، مضيفا، ان "المدن الصناعية الخفيفة" ستحاول استقطاب العديد من الصناعات المتعلقة بالتغليف او غيرها من الصناعات الاخرى.

وذكر ان اللجنة الصناعية بدأت في التواصل مع رؤساء مجال الاعمال في الفروع التابعة لغرفة الشرقية سواء في القطيف او الجبيل، لافتا الى ان المرحلة القادمة ستكون التواصل المباشر مع البلديات في تلك المناطق و كذلك مع "مدن"، مضيفا، ان اللجنة الصناعية عقدت بعض الاجتماعات لتطوير البرنامج بما يحقق الاهداف المرسومة في الفترة القادمة، مؤكدا، ان اللجنة الصناعية حريصة على التواصل مع المستثمرين للبدء في الاستثمار في تلك المناطق، خصوصا وان تلك المناطق تمتاز بوجود ايدي عاملة مؤهلة و قادرة على النهوض بتلك الصناعات الخفيفة، مشيرا الى ان وجود صناعات خفيفة في الخفجي يساعد على التصدير للكويت و فتح بعض الاسواق الاخرى، مبينا، ان اللجنة الصناعية تضع في الاعتبار المزايا النسبية لكل منطقة بعيدا عن المنطقة الاخرى.

واشار الى ان الصناديق التمويلية ستكون حاضرة بقوة في برنامج تطوير وانشاء "مدن صناعية خفيفة" بالشرقية، لافتا الى ان اللجنة الصناعية تتحرك مع هيئة المنشآت الصغيرة و المتوسطة لاطلاق بعض المبادرات في المرحلة القادمة، مؤكدا، ان اللجنة الصناعية تعمل حاليا على وضع الافكار المتعلقة بالبرنامج و بعدها سيتم توفير جميع المتطلبات اللازمة للخروج بالبرنامج بالشكل المطلوب، مؤكدا، ان اللجنة الصناعية ستعمل على خلق الفرص الاستثمارية لاستقطاب رؤوس الاموال للاستقرار في " المدن الصناعية الخفيفة "، موضحا، ان اللجنة الصناعية ستتواصل مع "مدن" بشأن المدينة الصناعية بالخفجي بغرض تسريع عملية تطويرها وتخصيص الاراضي للمستثمرين، مؤكدا وجود اراض مقترحة بين الجبيل والقطيف لتكون "مدن صناعية خفيفة" حيث سيتم اثارة الملف مع "مدن" بهذا الخصوص، مشددا على ان اللجنة الصناعية حريصة على ايجاد الوظائف الحقيقية للشباب من الجنسين.