غاب كيليان مبابي نجم هجوم المنتخب الفرنسي لكرة القدم عن تدريبات الفريق اليوم الاثنين في آخر مران للفريق قبل المواجهة المرتقبة مع نظيره البلجيكي غدا الثلاثاء بالدور قبل النهائي لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

ورغم هذا ، أكد ديديه ديشان المدير الفني للفريق أن مبابي يستطيع المشاركة في مباراة الفريق غدا.

ولم يظهر مبابي على الاطلاق في تدريبات الفريق خلال الدقائق ال15 المتاحة للإعلاميين وذلك على استاد مدينة سان بطرسبرج الروسية. كما تدرب اللاعبان بنيامين بافار ونجولو كانتي بشكل منفرد.

وقال ديشان ، في المؤتمر الصحفي قبل المران ، : "منحنا راحة اليوم إلى ثلاثة أو أربعة لاعبين ، ولكن كإجراء وقائي... ما من أحد بقائمة الفريق سيكون خارج حساباتنا لمباراة الغد".

ولم يتضح ما إذا كان مبابي واللاعبون الآخرون يعانون من مشاكل أو إصابات أم أنها مجرد مناورة من ديشان لصرف الانتباه بعيد عن استعدادات الفريق الفعلية.

وذكرت تقاريير أمس الأحد أن بافار عانى من كدمة تلقاها من لويس سواريز مهاجم منتخب أوروجواي خلال مباراة الفريقين في دور الثمانية للبطولة ولكنها ليست خطيرة.