اعتبر رئيس الحزم عبدالله المقحم قرار لعب الفريق الأول لكرة القدم في النادي خارج ملعبه في الموسم المقبل بدوري النجوم السعودي مجحفا في حق النادي وجماهيره التي كانت تنتظر بفارغ الصبر لعب فريقها مع أندية دوري النجوم السعودي في محافظة الرس، التي سبق لها أن استضافت كل الفرق الكبرى وفي مختلف المسابقات، وكان وقتها الملعب لا يتسع سوى لـ 5000 متفرج، وفِي الآونة الأخيرة تمت زيادة الطاقة الاستيعابية للملعب حتى 9000 متفرج، إلا أننا صدمنا بالقرار ولا سيما أننا خاطبنا رابطة دوري المحترفين ولجنة المسابقات بصدور الجدول، ولكن العشم والأمل في معالي المستشار رئيس الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ لتكمل فرحتنا بعد الصعود باللعب في أرضنا وبين جماهيرنا.

وأضاف المقحم بقوله: "أصالة عن نفسي ونيابة عن جميع أهالي محافظة الرس وجماهير نادي الحزم أناشد رئيس هيئة الرياضة بأن يعاد النظر في هذا القرار، ونحن على أتم الاستعداد لاستقبال لجنة لفحص الملعب، الذي يتم تجديد زراعته حاليا، وسيكون جاهزاً خلال شهر من الآن".

وأضاف: "لا شك أننا نسعى للمساهمة في أن يكون الدوري من أقوى وأفضل الدوريات العالمية، وتكافؤ الفرص بين الأندية سيعزز من ذلك، فتخيل أننا نلعب مع شقيقنا الرائد والتعاون على أرضهما وبين جماهيرهما ذهابا وإيابا، والمحافظة ستخسر اقتصاديا ومعنويا من خلال نقل المباريات خارج أرضنا، وكلنا أمل في راعي الرياضة وباني أمجادها الحديثة بإيجاد الحلول الكفيلة بإعادة الحق لأصحابه، وإسعاد الجماهير الحزماوية باللعب على ملعبهم".