اختارت الجمعية العمومية لشركة موطن العقارية مجلس إدارتها للدورة الرابعة، حيث تم إنتخاب تسعة أعضاء من أصل أربعة عشر مساهماً تقدموا وترشحوا لعضوية مجلس الإدارة خلال الجمعية العمومية العاشرة والتي تم عقدها بالمقر الإداري للشركة الوقع على الدائري الشمالي بالرياض يوم الإثنين الماضي. حيث تم إعادة إنتخاب كل من حمد بن محمد آل موسى، م.صباح بن محمد المطلق، أ.عبدالحميد بن عبدالله الزامل، د. بدر بن إبراهيم آل سعيدان، أ.سليمان سليم الحربي، م. عبدالهادي بن محمد الرشيدي و م.عبدالمحسن بن عبداللطيف العيسى، كما إنضم إلى المجلس العضوين م. مشغل بن عمار الخضيري وأ. مسفر بن ظافر القحطاني. و إعتذر رئيس مجلس الإدارة أ. حمد بن محمد بن سعيدان عن ترشيح نفسه للدورة الجديدة رغبةً منه في تكريس مزيد من وقته والتفرغ للعمل الخيري؛ وتم توديعه من قبل اعضاء مجلس الإدارة وكبار المساهمين وتكريمه على ما قدمه خلال توليه لرئاسة مجلس إدارة الشركة منذ تأسيسها في عام 2007م.

هذا وقد وافقت الجمعية العمومية، على توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية بقيمة 55 مليون ريال، تمثل 5% من رأس المال، كما تم الموافقة على ما جاء في تقرير المجلس عن نشاط الشركة خلال الفترة الماضية والتي نتج عنه أرباح صافية بلغت 15.5 مليون ريال ، وكذلك المصادقة على ما جاء في القوائم المالية وتقرير مراقب الحسابات عن السنة المنتهية في 31/12/2017، بالإضافة إلى إبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة.

يذكر أن شركة موطن العقارية إنفردت بمشاريع نوعية ناجحة؛ أحدثها البرج الفندقي ذو الـ 624 غرفة والبالغ إرتفاعه 24 طابقا على شارع إبراهيم الخليل بمكة المكرمة ، وإنشأئها لـ "صندوق الجزيرة –موطن ريت" على مستودعات جافة قامت بتطويرها على مساحة 65,000م2. ولكن تكمن قوة الشركة في قدرتها على قيادة التحالفات لتطوير مشاريع عملاقة منسجمة مع رؤية المملكة العربية السعودية 2030.

فأنجزت مؤخرا تطوير "مدينة البوابة الصناعية" على مساحة تزيد عن 6.5مليون متر مربع وهي تعد بذلك أكبر عملية تطوير يقوم بها القطاع الخاص في منطقة الشرق الأوسط؛ معلنة عن بيئة نموذجية لتوطين الصناعات المختلفة وتعزيز المحتوى المحلي كما واكبت الشركة الخطة الطموحة في برنامج التحول الوطني 2020 لتحويل المملكة إلى منصة لوجستية بتخصيص جزء كبير من "مدينة البوابة الصناعية كأراضي مستودعات، وتعكف حاليا مع شركاؤها على تحويل ما يزيد عن مليون متر مربع في منطقة الخمرة بجدة إلى مدينة مستودعات حديثة تخدم كلا من مدينة جدة ومكة.

هذا وتستعد شركة "موطن " وشريكها لطرح ما يزيد عن 300 قطعة أرض في ضاحية نموذجية تعد الأقرب إلى الحرم المكي سيتمتع ملاكها بإنشاءات يصل إرتفاعها إلى 4 طوابق ونصف. وهو أحد المشاريع النوعية المهمة الذي سيساهم في إستيعاب الزيادة المخطط لها للمعتمرين والمقدره بـ 30 مليون معتمر في عام 2030.

صورة لتكريم أ. حمد بن محمد بن سعيدان من قبل اعضاء مجلس الإدارة وكبار المساهمين