أشاد رئيس مجلس الشورى الإندونيسي د. ذو الكفل حسن بما توليه المملكة من رعاية واهتمام بالحرمين الشريفين وقاصديهما ، جاء ذلك عقب زيارته للحرم النبوي وتجوله في مركز المخطوطات حيث دونّ كلمة في سجل الزيارات عبر فيها عن شكره وتقديره للشيخ د. عبدالرحمن السديس الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ، والقائمين على المركز نضير الجهود المقدمة.

وكان المسؤول الإندونيسي قد اطلع على المخطوطات الأصلية والمصاحف المخطوطة ، وطرق صيانتها وكيفية تعقيمها بجهاز غاز الأوزون ، وطرق التنظيف والمعالجة الكيميائية والترميم ، وكذلك طريقة حفظ تلك المقتنيات بطريقة نموذجية ، كما زار قاعة الكتب النادرة التي تحوي أقدم الطبعات حيث يرجع تاريخ طباعة بعض هذه الكتب إلى ما قبل (230) عاما ، وشاهد فيلماً وثائقياً عن مركز المخطوطات والخدمات التي يقدمها.

وخلال الجولة استمع من مدير المركز ياسر الصبحي إلى نبذة مختصرة عن المكونات والمقتنيات والأعمال التي يقوم بها والخدمات التي يقدمها للباحثين وطلاب العلم والزوار.