أنهى الأهلي بطل الدوري المصري الممتاز لكرة القدم جدلا طويلا بالإعلان عن تمديد عقد صانع اللعب عبدالله السعيد لموسمين اليوم الثلاثاء.

وكان العقد الحالي للسعيد (33 عاما)، وهو ركيزة أساسية في منتخب مصر المتأهل لكأس العالم 2018، سينتهي بنهاية الموسم الجاري وارتبط اسمه بالانتقال للغريم التقليدي الزمالك.

لكن سيد عبد الحفيظ مدير كرة القدم في الأهلي أبلغ موقع النادي على الانترنت بأن السعيد وقع على عقد جديد لمدة موسمين.

وقال السعيد، الذي انضم من الإسماعيلي عام 2011، في فيديو نشره موقع الأهلي "الحمد لله مددت عقدي لمدة عامين مع الأهلي ومنذ البداية كنت أرغب في ذلك ولكن لظروف خارجة عن إرادتي طالت فترة التفاوض والحمد لله انتهت القضية لأنني كنت أريد الاستمرار مع فريقي".

وجاء الإعلان عن تمديد عقد السعيد بعد يوم واحد من تجديد عقد الظهير الأيمن الدولي أحمد فتحي لمدة عامين بعد تكهنات بشأن انتقاله للزمالك أيضا.

وكانت جماهير الأهلي وجهت هتافات ضد فتحي والسعيد خلال الفوز 4-صفر على مونانا الجابوني في دوري أبطال افريقيا بسبب تقارير عن رفضهما البقاء في النادي.