أكد أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص ، على أهمية إنهاء مشاريع العاصمة المقدسة المنفذة من قبل شركة البلد الأمين في الوقت المحدد لها، وضرورة تفعيل التعاون بين الأمانة والشركة للعمل على استكمال مشاريع تطوير العشوائيات بالعاصمة المقدسة في أرع وقت وبالشكل المطلوب .

جاء ذلك خلال زيارة إلى مقر شركة البلد الأمين صباح اليوم ، حيث استعرض خلال زيارته أعمال الشركة ، مطلعاً على عرض عن الانجازات والمشاريع التي تمت خلال السنوات الماضية والمراحل التي وصلت لها ، وخطة الشركة للسنوات المقبلة ومواعيد انتهاء العمل في عدد من المشاريع.

وأوضح أن مشاريع تطوير الأحياء العشوائية تأتي في مقدمة أولويات شركة البلد الأمين ، مبيّناً أن الشركة تتولى ضمن خطتها لتطوير المناطق العشوائية، العديد من الأحياء ، بهدف تطويرها وفقاً لما تنص عليه لائحة تطوير العشوائيات بمكة المكرمة .

وأكد المهندس القويحص ، على ضرورة إيجاد الحلول الجذرية للمشاريع المتأخرة بما يكفل حقوق المستثمرين والمواطنين ، والعمل على إحلال بدائل استثمارية في المواقع المتأخرة بما يتوافق مع لائحة تطوير المناطق العشوائية ، موجهاً بتخصيص فريق من أمانة العاصمة المقدسة لمتابعة التراخيص الخاصة بمشاريع شركة البلد الأمين ، بما يضمن سرعة الانجاز .