وقعت الهيئة العامة للرياضة بالعاصمة لندن مذكرة تفاهم مع الاتحاد الأوروبي لمحترفي الغولف بالتعاون مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، ويأتي توقيع الهيئة لمذكرة التفاهم ضمن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، إلى المملكة المتحدة، وفي إطار الجهود التطويرية الطموحة من الهيئة العامة للرياضة لتنظيم واستضافة المزيد من الفعاليات الرياضية العالمية لبحث سبل التعاون واستقطاب واستضافة أهم البطولات العالمية في رياضة الغولف التي ستقام ولأول مرة بالمملكة العربية السعودية.

ومثل توقيع المذكرة من الجانب السعودي صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة، والعضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، فيما مثل الجانب الأوروبي الرئيس التنفيذي للاتحاد الأوروبي لمحترفي الغولف كيث بيلي.

الجدير بالذكر، أنه قد تمت إعادة تشكيل الاتحاد السعودي للغولف في نوفمبر الماضي برئاسة معالي الأستاذ ياسر الرميان، وذلك ضمن الخطوات المتسارعة من الهيئة العامة للرياضة واللجنة الأولمبية السعودية في سبيل الارتقاء بعمل ونتائج الأنشطة الرياضية بما يتناغم مع الدعم الحكومي ورؤية المملكة 2030.

وتحتضن مدينة الملك عبدالله الاقتصادية ملعب ونادي الغولف (رويال غرينز) الذي يعد واحداً من أحدث وأرقى ملاعب الغولف بالمنطقة، وقد حصد عدة جوائز دولية كأفضل مشروع سياحي رياضي على مستوى العالم، حيث يطل مباشرة على شاطي البحر الأحمر ويضم 18 حفرة تسديد بالإضافة إلى 72 مساراً بمجموع أطوال تزيد على 6300 متر.