وصف المدافع الدولي السابق في الاتفاق جمال الرويشد مواجهة فريقه اليوم مع الهلال في الدوري السعودي للمحترفين بالصعبة على الاتفاقيين كون الهلاليين لن يرضوا بغير الفوز وسيعتبرون التعادل اليوم مع الاتفاق بمثابة الخسارة خصوصاً في ظل التنافس الكبير بين الهلال والأهلي على صدارة البطولة وقال لـ"الرياض": "يجب الحذر من بداية المباراة من قبل الوسط والدفاع لفريقنا لا سيما في ظل أداء الهلال بطريقة مفتوحة رغبة في إحراز هدف أو هدفين في الشوط الأول من اللقاء حتى يطمئن ولهذا ينبغي أن يكون لاعبونا في أوج جاهزيتهم الذهنية والمعنوية لإيقاف المخطط الهلالي الذي سيكون عينه فقط على الثلاث نقاط ونخشى أن يواجه لاعبونا خصمهم اليوم باللعب بطريقة مفتوحة مما سيولد سلبيات في خط الدفاع بسبب امتلاك الهلال حلولاً هجومية كثيرة سواء من الأطراف أو العمق أو حتى عن طريق الكرات الثابتة". ومضى يقول: "الفريق في الجولات الأخيرة تغير فنياً ومعنوياً للأفضل وسيكون الفوز اليوم هو هدف اتفاقي خصوصاً في ظل تعثر الاتحاد المنافس على المركزين الثالث والرابع في مباراته الأخيرة مع التعاون إذ سيكون متاحاً لنا العودة للتمثيل الخارجي من خلال تحقيق مركز متقدم في حالة أن لعبت المواجهات المباشرة بين الفرق المنافسة على المركزين الثالث والرابع مع بعضهم البعض لصالح الاتفاق الذي يجب أن يعي لاعبوه أن "من يأكل بيده يشبع" وعليهم العمل بجد واجتهاد في إعادة الفريق لسابق عهده من التميز في ظل العمل المميز الذي يقوم به المدرب السعودي سعد الشهري مع الفريق والذي غير جلد كافة الخطوط بطريقة مبتكرة اعتمدت على زيادة الجهد البدني للاعبين والتنظيم المميز وامتلاك الميدان ونتمنى أن يكون هناك طريقة دفاعية محكمة مع الاعتماد على إيجاد حلول هجومية من الوسط وخط المقدمة بالتركيز على الهجمات المرتدة لا سيما في ظل إيقاف المهاجم التونسي فخر الدين بن يوسف والظهير عمر السنين". وأبدى الرويشد أسفه لخسارة فريقه نقطتين أمام الفيصلي في اللقاء الأخير وأضاف: "قدمنا مستوى جيداً ولكن عدم التميز الهجومي وضياع عدد من الفرص السهلة خصوصاً في الشوط الثاني سهل من مهمة الفيصلي بالخروج بنقطة لم تكن بحسبان الاتفاقيين الذين توقعوا فوز فريقهم مقارنة بالاستحواذ على الكرة بمجمل وقت اللقاء"

جمال الرويشد