أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز - رئيس مجلس إدارة جمعية تنمية وتمويل الأسر المنتجة بمنطقة الرياض "أعمال"، أن جمعية "أعمال" تسعى لتحقيق تطلعات الحكومة الرشيدة، بقيادة خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين -حفظهما الله- من خلال تجسيد رؤية المملكة 2030 التي دعت إلى الانتقال بالمستفيدين من الجمعيات الخيرية من الرعوية إلى التنموية المنتجة.

وأضاف سموه: وذلك من خلال تحقيق التنمية المستدامة للأسر المنتجة، وتمكينها وإتاحة الفرصة لها لعرض وتسويق منتجاتها، عبر منافذ بيع دائمة ومؤقتة؛ وكذلك افتتاح معارض تسويقية إضافة إلى إكساب الأسر المعارف والمهارات اللازمة، وإقامة الدورات التدريبية والتطويرية لها لتأهيلها وإلحاقها بسوق العمل.

من جهة أخرى أعرب صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز - رئيس مجلس إدارة جمعية تنمية وتمويل الأسر المنتجة بمنطقة الرياض "أعمال" عن شكره وتقديره للأستاذ/ حسام الصالح، لتبرعه بمبلغ 300.000 ريال لصالح جمعية "أعمال".

وقال سموه في خطاب للصالح: تلقينا ببالغ الشكر والتقدير، تبرعكم الكريم لصالح جمعية "أعمال"، والذي يأتي انطلاقاً من حبكم للعمل الخيري، واستشعاركم المسؤولية الاجتماعية، ويترجم ما تتمتعون به من حس وطني لدعم الإنتاج المحلي.