قضت المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض بسجن متهمين من الجنسية السورية لثبوت تأييدهما لتنظيم "داعش" الإرهابي والاجتماع بعدد من الأشخاص المؤيدين لهذا التنظيم، وقررت المحكمة سجن المتهم الأول 11 سنة، والحكم على المتهم الثاني ست سنوات، وإبعاد المدعى عليهما عن هذه البلاد اتقاءً لشرهما بعد تنفيذ الحكم بحقهما واستيفاء ما لهما وما عليهما من حقوق.

كما درأت المحكمة حد المسكر عن المدعى عليه الثاني لرجوعه عن إقراره بشرب المسكر واستعمال الحشيش المخدر وقررت المحكمة تعزيره على شبهة استعماله لهما بجلده تسعاً وسبعين جلدة دفعة واحدة.