نيابة عن وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ, يرأس وكيل الوزارة للشؤون الإسلامية الشيخ عبدالرحمن بن غنام الغنام وفد المملكة إلى أعمال المؤتمر الدولي الرابع والعشرين لجمعية أهل الحديث في مدينة لاهور بجمهورية باكستان الإسلامية، الذي يعقد يومي العشرين والحادي والعشرين من الشهر الجاري بعنوان "دور باكستان في التعريف بمكانة الحرمين الشريفين والدفاع عنهما" برئاسة رئيس جمعية أهل الحديث الشيخ البروفيسور ساجد مير، والأمين العام للجمعية الشيخ الدكتور عبدالكريم بخش "وزير النقل والمواصلات بباكستان".

وسيُناقش خلال أيام المؤتمر عدداً من المحاور الرئيسة منها: وحدة الأمة الإسلامية فريضة وضرورة، قداسة الحرمين الشريفين وضرورة الدفاع عن أقدس بقاع الأرض الحرمين الشريفين، مفهوم الوسطية في ضوء القرآن والسنة، دور الوسطية في تحقيق الأمن الفكري والعقدي والمذهبي، استحكام جمهورية باكستان الإسلامية، العلاقات التاريخية بين المملكة العربية السعودية وجمهورية باكستان الإسلامية، دور العلماء في تحقيق الأمن في السعودية وباكستان.

ويحظى المؤتمر بمشاركة عدد من الشخصيات الإسلامية العالمية البارزة، حيث يشارك فضيلة إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور صالح بن محمد آل طالب "ضيف شرف" للمؤتمر، وإمام وخطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري، ومعالي وزير الشؤون الدينية بباكستان الأستاذ سردار محمد يوسف، ومفتي جمهورية تركيا فضيلة الشيخ بوسا محمد جورمز، إضافة إلى مشاركة وفود من المملكة العربية السعودية، والكويت، والبحرين، والهند، ونيبال، وبنغلاديش، وأفغانستان، وتركيا، وبريطانيا وغيرها من دول العالم.

كما يشارك في فعاليات المؤتمر رؤساء الجمعيات الإسلامية والسياسية بباكستان، ونخبة من العلماء والباحثين المتخصصين الشرعيين والتربويين والإعلاميين وغيرهم من الأكاديميين والمثقفين داخل باكستان وخارجها.

يذكر أن مشاركة وزارة الشؤون الإسلامية تأتي في إطار رسالتها في خدمة العمل الإسلامي والمشاركة الفاعلة في إثراء المؤتمرات والملتقيات التي تخدم العمل الإسلامي للإسهام في إيضاح رسالة المملكة في الدعوة إلى الوسطية والاعتدال.