أعلن بنك الرياض عن توقيع أول عقد تمويلي للإجارة الموصوفة بالذمة لأول مشروع لمنتج (شراء وحدة سكنية تحت الإنشاء) مشروع (ديار الحسا)، وهو برنامج تمويلي ضمن حزمة حلول للتمويل العقاري والسكني، وذلك بالتعاون مع وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية، ليضيف بعداً جديداً لرصيد خبرته الرائدة في هذا المجال.

وأوضح البنك أن برنامج (شراء وحدة سكنية تحت الإنشاء) هو تمويل لمستفيدي الدعم السكني، والذي سيتيح للمواطنين السعوديين الحصول على مسكنهم الخاص خلال تمويل بخطط سداد مرنة، ومتاح لجميع العملاء ممن هم على قائمة المستفيدين من مشاريع برنامج القرض العقاري بالتعاون مع وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية.

يشار إلى أن بنك الرياض يسعى للحفاظ على حضوره المميز كشريك نشط للقطاع الحكومي عبر هذا الانجاز المميز، ليؤكد دوره الفعال في مجال التمويل العقاري، مستندا بذلك إلى خبرته العريقة وقاعدته التمويلية الصلبة.

 واستعرض البنك مزايا البرنامج الجديد الذي يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية، لافتاً إلى أن البرنامج مصمم لتلبية احتياجات المواطنين السعوديين المسجلين إما في قوائم الدعم السكني لدى وزارة الاسكان أو في قوائم طلبات القروض السكنية لدى صندوق التنمية العقارية والذين يتم قبولهم عن طريق البنك حسب السياسات الائتمانية المعتمدة.

ودعا بنك الرياض العملاء الذين صدرت لهم موافقة للحصول على وحدة من وحدات مشروع (ديار الحسا) أو أي مشروع من مشاريع (شراء وحدة سكنية تحت الإنشاء)، وكذلك مشاريع الوحدات الجاهزة إلى التفضل بزيارة المواقع المخصصة لتلك المشاريع لتقديم الطلبات.

الجدير بالذكر بأن مشروع (ديار الحسا) الواقع في مدينة الأحساء بعدد وحدات سكنية تمثل 2,945 وحدة، يقع على مساحة تقدر ب 346,458 متر مربع ويضم العديد من المرافق من مساجد وحدائق ومدارس ورياض أطفال ومراكز تجارية.