إمساك وألم

• أنا سيدة أبلغ من العمر 40 عاماً وقد ترقيت إلى مرتبة وظيفة أعلى مما كنت عليها وأكثر صعوبة وكنت أعاني من وقت ليس بالقصير إمساكاً وألماً أثناء الإخراج أحياناً، وإسهالاً مع شعور بصعوبة في الإخراج أحياناً أخرى، شخصني الأطباء وقالوا لي أن هذه أعراض القولون العصبي، ولكن تخرج مني إفرازات من الدبر لا إرادياً وهي شفافة لا لون لها ولا رائحة، وأجدها في الملابس الداخلية تخرج عندما أشعر بالحاجة إلى الإخراج؟! فهل هذه مازالت أعراض قولون عصبي؟

  • إن ما تعانين منه هو القولون العصبي، فالقولون العصبي هو اضطراب مزمن في وظيفة القناة الهضمية، وخاصة الأمعاء الغليظة (القولون)، وتكون فيها استجابة الجهاز الهضمي غير طبيعية لأنواع محددة من المأكولات أو المشروبات، وغالباً ما يحدث عندما يتعرض الشخص لبعض الحالات النفسية فتؤدي إلى تعامل غير طبيعي للجهاز الهضمي، وأعراض مثل انتفاخ في البطن معها كثرة الغازات وآلام متكررة وإسهال أو إمساك وخروج مخاط ولتوضيح الأعراض أكثر فإليك أختي السائلة المزيد من التفصيل حيث يكون عند من يشكو من هذا المرض الوظيفي ما يلى ذكره:

1 - آلام مزمنة في أي موضع من البطن، وأكثر ما يكون في أسفل البطن مع انتفاخ في البطن، وخاصة بعد تناول الطعام.

2 - اضطراب في عملية التبرز، فإما إمساك مع صعوبة في إخراج الفضلات، يخرج البراز حينها على شكل قطع صغيرة متحجرة، أو قد تصاب بنوبات براز سائل يشبه الإسهال، تاركاً الحالة تتقلب بين الإمساك والإسهال من وقت لآخر عند معظم المرضى.

3 - شعور بعدم الارتياح بعد الخروج من الحمام، حيث يشعر المريض بأن الفضلات لم تخرج كلها من بطنه، إلا أن الألم قد يخف بعد التبرز.

4 - خروج مخاط أبيض مع البراز كما هو الحال عندك ولا تقتصر أعراض القولون العصبي على ما سبق، بل هناك أعراض كثيرة قد تحدث في أجزاء أخرى من الجسم، وقد ينزعج منها المريض، ولكن مهما عمل الطبيب من فحوصات فإنه لا يجد أي سبب آخر، ومنها:

a. شعور بالإرهاق خمول عام.

b. شعور مستمر بالشبع وعدم الرغبة في الأكل.

c. آلام في أسفل البطن أثناء التبول، وأحيانا الشعور بحصر البول .

آلام شبيهة بوخز الإبر في عضلات الصدر والكتفين والرجلين وغيرها.

كثرة اللعاب

• بدأت معي مشكلة كثرة اللعاب في فمي تقريباً منذ سنة ونصف سنة، فأجد نفسي مضطراً للبصاق مرات عديدة في اليوم، فلا أستطيع أن أجلس لمدة ساعتين أو ما يقارب ذلك على الإنترنت أو قراءة الكتب أو مشاهدة التلفاز إلا وسلة المهملات إلى جانبي .... أجلك الله، وأيضا لا أستطيع الحديث إلا وأضطر إلى قطعه، دلني لحل لهذه المشكل جزاك الله خيراً؟

  • ما تشتكي منه يحدث عادةً بسبب التهابات في المعدة أو الإثني عشر، فلابد لك من عمل منظار للمعدة والإثني عشر بعد تقييم وفحص طبيب باطني ماهر، وإذا كان هذا هو السبب، فعلاجه هو علاج المسبب (الالتهاب) بدواءٍ اسمه الأميبرازول أو أحد بدائله.

آلام بعد الغداء

• أعاني منذ عام من آلام بعد الغداء بست ساعات في المنطقة اليمنى تحت القفص الصدري مع تقلصات وانتفاخ في البطن يستمر هذا لمدة ساعتين تقريبا. أشك أنها حصوات في المرارة أو الدودة الشريطية ، فما النصيحة ؟

  • إن الآلام التي تكون في هذه المنطقة قد تكون من المرارة أو من القولون العصبي، فكلاهما يسبب آلاماً حادة في هذه المنطقة، يرافقها إحساس بالانتفاخ. إلا أن آلام القولون العصبي لا تحدث عادة في الليل أثناء النوم ولا توقظ الإنسان من النوم، وقد تكون مترافقة مع إسهال أو إمساك وغازات في البطن. تتحسن أعراضه بعض الشيء بعد قضاء الحاجة. ولكن من ناحية أخرى فإنه يجب التأكد أيضاً من عدم وجود ديدان في البطن، فتحتاج أخي السائل إلى تحليل للبراز للاطمئنان من عدم وجودها وإن كان التحليل إيجابيا فإن علاجها عادةً ما يكون سهلاً. وحتى نتأكد أنها ليست بسبب المرارة المرض الآخر المسبب لها فإني أرى أن تجري صورة للمرارة بالأمواج فوق الصوتية وتحاليل للبراز، فإن كانت طبيعية يعالج القولون العصبي بالأدوية التالية: دسباتالين للتقلصات ودسفلاتيل للغازات وأحيانا تستخدم أدوية أخرى مثل الليبراكس وغيره.