شارك زوار مهرجان الثقافات والشعوب السابع والذي تنظمه الجامعة الإسلامية، في تجربة القيادة الآمنة عن طريق قافلة السلامة المروية التي وصلت إلى مقر المهرجان قادمة من المنطقة الشرقية ليكون الحدث الأول على مستوى المنطقة.

وقال مدير إدارة السلامة والحماية من الكوارث بالجامعة م. أيمـن غـازي: إن الأهالي سيحظون بأول محاكاة للقيادة المرورية الآمنة خلال الفترة المتبقية للمهرجان.

مضيفًا: بأنه تم تخصيص الفترة الصباحية للرجال والفترة المسائية للنساء وفق آلية محددة يعمل عليها فريق عمل متخصص، مبينا: أن الذين يجتازون تجربة القيادة بشكل سليم وآمن سيحصلون على رخصة صادرة من الجمعية السعودية للسلامة المرورية، وأن التجربة تمر بعدة مراحل تبدأ بتسجيل المعلومات الشخصية ثم الإجابة عن عشرين سؤالًا، قبل الدخول إلى قمرة القيادة والقيام بتجربة القيادة الآمنة، عقب ذلك يشاهد السائق عرضًا ثلاثي الأبعاد عن قيادته ويتسلم تقريرًا عن ذلك يتضمن أبرز الملاحظات والتوصيات.