رأس صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة نائب رئيس هيئة تطوير المنطقة، الاجتماع الأول للجنة التوجيهية لمشروعات المنطقة، التي وجه صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، بتشكيلها الأسبوع الماضي لتسريع العمل وتذليل المعوقات فيما يخص المخطط التفصيلي للمنطقة المركزية بالعاصمة المقدسة، ومشروعات النقل العام بمكة وجدة.

وخلال الاجتماع اطّلع الأمير عبدالله بن بندر على أبرز ما يتضمنه المخطط التفصيلي للمنطقة المركزية بالعاصمة لمقدسة والنطاق الجغرافي الخاص به، الذي يهدف تنفيذه إلى تحقيق التكامل مع الجهات الحكومية والأهلية فيما يخص المشروعات، ووضع الأولويات لها كذلك لتسهيل اتخاذ القرارات بين الجهات بما يسرّع العمل في المشروعات في محيط المنطقة المركزية.

وناقش الاجتماع مستجدات العمل في مشروع النقل العام بالعاصمة المقدسة حيث تمّ تسليط الضوء على وضع حلول عاجلة وسريعة لنقل قاصدي المسجد الحرام القادمين للعاصمة المقدسة بواسطة قطار الحرمين من محطة الرصيفة إلى المسجد الحرام، كما ناقشت اللجنة أيضا مستجدات مشروع النقل العام بالقطارات " المترو.

وتطرقت اللجنة إلى مستجدات مشروع النقل العام بمحافظة جدة وفي مقدمتها ترسية وتوقيع عقد الاستشاري لتنفيذ جسر أبحر المعلق، وآليات طرح مشروع النقل العام على التوصيات الواردة في هذا الشأن تمهيداً للرفع بها إلى اللجنة الوزارية للنقل العام بمحافظة جدة، كما استعرضت اللجنة الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال واتخذت حيالها التوصيات اللازمة.