صالح المهاجم محمد السهلاوي النصراويين على طريقته عندما وضع بصمته في مواجهة الرائد مساء أمس السبت في الوقت بدل الضائع وسجل هدفاً منح به فريقه الفوز 4-3 على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالملز في الجولة الـ23 من الدوري السعودي للمحترفين وسط حضور 3148 مشجعاً ومشجعة من بينهم رئيس مجلس ادارة الهيئة العامة للرياضة المستشار تركي ال الشيخ، وعلى الرغم من دخول السهلاوي بديلاً في آخر الدقائق الا انه اسعد النصراويين بتسجيله هدفاً ذهبياً.

وقدم الفريقان لقاءً مثيراً ورائعاً مر بأحداث متسارعة، اذ تقدم الرائد اولاً وقلب النصر عليه النتيجة بثلاثية قبل أن يدرك الرائد التعادل لكن السهلاوي كان له رأي آخر بمنحه فريقه النقاط الثلاث، وتكمن أهمية المباراة ونقاطها في بحث "الأصفر" عن مقعد آسيوي، وسعي الضيوف إلى تحقيق انتصار يساهم في منحهم طوق النجاة من شبح الهبوط.

استغل المدافع البرازيلي إيلي سايبا كرة عرضية من ركلة زاوية إذ وصلت إليه بالقرب من منطقة الست ياردات وسدد الكرة قوية بين قدمي الحارس حسين شيعان هدفاً أول للرائد "6"، وتمكن النصر من تعديل النتيجة بواسطة مهاجمه الكونغولي جونيور كابانانغا الذي تلقى كرة داخل منطقة الجزاء لعبها في الشباك "43"، وقلب لاعب الوسط البرازيلي ليوناردو بيريرا النتيجة ونقل الفرحة للمدرج النصراوي بتسجيله الهدف الثاني من ركلة جزاء "55"، وعاد كابانانغا مجدداً وعزز تفوق فريقه بتسجيله الهدف الثالث "58"، وفي الوقت الذي كان يتوقع الجميع بأن اصحاب الأرض حسموا المباراة لمصلحتهم تمكن المهاجم البرازيلي تراباي أديسون من تقليص الفارق بكرة رأسية "68"، ومن هجمة منظمة بدأها المدافع محمد العمري نجح لاعب الوسط سلطان سوادي من تسجيل هدف التعادل للرائد "76"، واستغل السهلاوي خطأ الحارس متعب شراحيلي في إحدى الكرات العرضية وأكملها في الشباك هدفاً نصراوياً رابعاً "90+2".

ومكَّن هذا الفوز النصر من الوصول إلى النقطة الـ34 في المركز الثالث، فيما ظل الرائد في المركز الأخير بـ17 نقطة.