أفاد جهاز الخدمة السرية الأميركي أنه فرض طوقاً أمنياً حول البيت الأبيض السبت بعد وقوع إطلاق نار قرب مقر إقامة الرئيس دونالد ترمب. وقال الجهاز المكلف بحماية الرئيس الأميركي، عبر حسابه في تويتر إن عناصره استجابت لتقارير عن إطلاق شخص النار على نفسه قرب السياج الشمالي للبيت الأبيض، مشيراً إلى أنه لم تطلق رصاصات أخرى بعد ذلك.

وقالت شبكة (سي إن إن) الإخبارية الأميركية إن الرجل الذي لم تحدد هويته حتى الآن لم يصل في أي لحظة إلى حرم مبنى البيت الأبيض مطلقاً، ورغم ذلك أغلقت السلطات المبنى احترازياً. كما تم إغلاق جميع الشوارع والمناطق المؤدية للبيت الأبيض. ولم يكن ترمب موجوداً في المبنى أثناء وقوع الحادث، حيث كان ما يزال في رحلة العودة جواً إلى واشنطن قادماً من نادي الجولف في فلوريدا.