برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمير منطقة الرياض يقيم النادي الأدبي بالرياض حفل (جائزة كتاب العام) في دورتها العاشرة للعام الجاري، حيث يتسلم الفائزون جوائزهم وبراءة الجائزة من يد سموه غداً الاثنين الساعة السابعة مساءً في مركز الملك فهد الثقافي. وقد نال الجائزة الأستاذ الدكتور عبدالعزيز بن ناصر المانع عن كتابه (على خطى المتنبي)، فيما نال جائزة المبدعين الشباب دون 35 سنة الأستاذ خالد حامد عن كتابه «ست دقائق: سيرة أخطاء متعمدة».

وقال الدكتور صالح المحمود رئيس مجلس إدارة النادي: إن رعاية سمو الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز لحفل منح الجائزة يعد تكريماً للنادي وللمشهد الثقافي السعودي، وهو دليل على حرصه -حفظه الله- على دعم العلم والمعرفة، وهو استمرار لدعمه الدائم للنادي ومناشطه الثقافية.

وهنأ المحمود الفائزين بالجائزة مؤكداً اعتزازه بالمؤلف السعودي الذي أثبت تفوقه في مجالات الثقافة والإبداع.

وذكر أن لجنة الجائزة رفعت ترشيحها للكتاب الفائز في الدورة العاشرة للجائزة، وكذلك الكتاب الفائز بجائزة المؤلفين الشباب، وقد وافق المجلس على رأي اللجنة وصادق على النتيجة.

وأكد اعتزاز النادي بهذه الجائزة التي بلغت عشر سنوات من النجاح والتألق، لأنها تمثل دعماً حقيقياً لحركة التأليف والنشر وتشجيع المؤلفين، والاحتفاء بالمنجزات الجديرة.