سجلت عدد من المرافق والمنشآت الصحية بالمملكة تصاعدا في حالات مرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية «كورونا» إذ يشهد الفيروس ذروة نشاطه حاليا.

وأوضح لـ»الرياض» وكيل الوزارة المساعد للصحة الوقائية د. عبدالله عسيري، أن موسم كورونا هو في وقت الانتقال بين الفصول وتزيد الإصابات المجتمعية وهناك زيادة بالتسجيل مثل كل سنة، وتابع: «سيستمر تزايد الإصابات المجتمعية حتى نهاية شهر مارس الجاري».

وقدم د. عسيري عددا من النصائح العامة أبرزها تجنب مخالطة الإبل؛ حيث إنها فترة إفراز الفيروس الحي من الإبل، والبعد عن محيط الإبل، مثل زيارة الأسواق وزيارة المسالخ بدون اتخاذ الإجراءات الوقائية، وهذه أسباب في انتقال العدوى، مشيرا إلى أن الشخص المصاب بالفيروس قد لا تظهر عليه الأعراض إذا كانت صحته جيدة، وقد ينقل الفيروس إلى شخص آخر ليس له علاقة بالإبل مثل والده أو والدته أو جيرانه، وهؤلاء قد يعانون من الأعراض الفعلية للمرض.