التقى المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة أمس، الأمين العام للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر الحاج آس سي، على هامش منتدى الرياض الدولي الإنساني.

واستعرض جهود المركز الإغاثية والإنسانية التي نفذها في العديد من الدول حظي اليمن فيها بالنصيب الأوفر حيث وصل عددها 203 مشروعات في كافة القطاعات الإنسانية.

وجرى خلال اللقاء بحث سبل توفير المساعدات الإنسانية وتلبية الاحتياجات للمنكوبين واللاجئين وإتاحة الفرصة للجهات للتواصل والتنسيق وتبادل الخبرات وإيجاد قنوات للتوريد والمساعدة وتوفير اللوازم الأساسيّة للحالات الإنسانيّة مثل المساكن والأغذية والطوارئ والنقل الآمن والتعليم.

من جهة أخرى، التقى المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة في الرياض أمس مساعد الأمين العام للأمم المتحدة والمنسق الإقليمي للشؤون الإنسانية في الأزمة السورية بانوس مومتزيس، على هامش منتدى الرياض الدولي الإنساني.

وقدم الدكتور د. شرحًا عن البرامج التي نفذها المركز لدعم اللاجئين السوريين في بيئات اللجوء وآخرها المساعدات المقدمة للمنكوبين في الغوطة الشرقية مثل تشغيل المطابخ الخيرية وتوزيع السلال الغذائية في مدن دوما وعربين وحرستا ومسرابا وغيرها من مناطق الغوطة.

وجرى خلال اللقاء بحث الأمور ذات الاهتمام المشترك المتعلقة بالأمور الإغاثية والإنسانية وسبل التعاون بين الجانبين في مجال دعم الشعب السوري خلال أزمته الإنسانية الراهنة.

والتقى المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس، مستشار الوكالة الأميركية للتنمية الدولية توماس ستول، على هامش منتدى الرياض الدولي الإنساني.

واستعرض د. الربيعة جهود المركز الإغاثية والإنسانية منذ إنشائه عام 2015 م التي وصلت حتى الآن إلى 40 دولة في أربع قارات حول العالم نفذ خلالها 341 مشروعاً إغاثيًا وإنسانيًا، وحظي اليمن فيها بالنصيب الأوفر حيث وصل عددها 203 مشروعات في كافة القطاعات الإنسانية.

وجرى خلال اللقاء بحث الأمور ذات الاهتمام المشترك المتعلقة بالأمور الإغاثية والإنسانية وسبل تعزيز التعاون المشترك بين الجانبين في مجال تبادل الخبرات والمعلومات وتنمية القدرات بين الجانبين، في مجالات الإغاثة والأعمال الإنسانية في العديد من الدول الأكثر تضررًا.

كما التقى د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة في الرياض أمس الأول، مدير المنظمة الدولية للهجرة وليام لاسي سوينج، على هامش منتدى الرياض الدولي الإنساني الذي اختتمت فعالياته يوم الثلاثاء، مقدماً شرحًا عن البرامج التي نفذها المركز في 40 دولة حول العالم وبالأخص اليمن.

وجرى خلال اللقاء بحث الأمور ذات الاهتمام المشترك المتعلقة بالأمور الإغاثية والإنسانية وسبل التعاون بين الجانبين لتقديم العون للاجئي الروهينجا في جمهورية بنجلاديش في قطاعات المياه والإصحاح البيئي والصرف الصحي، وكذلك في قطاع الحماية للمواطنين السوريين المتضررين من الأزمة في بلادهم.

وشكر مدير المنظمة الدولية للهجرة المركز لتقديمه العون والمساعدة للمنظمة في إطار العمل الإغاثي والإنساني في مختلف الأماكن.

والتقى في الرياض أمس الأول، المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية في منظمة الصحة العالمية بيتر سلامة، على هامش منتدى الرياض الدولي الإنساني الذي اختتمت فعالياته يوم الثلاثاء.

واستعرض د. الربيعة جهود المركز الإغاثية والإنسانية التي وصلت إلى 40 دولة حول العالم نفذ خلالها 341 مشروعاً إغاثيًا وإنسانيًا، وحظي اليمن فيها بالنصيب الأوفر حيث وصل عددها 203 مشروعات في كافة القطاعات الإنسانية.

وجرى خلال اللقاء بحث مستجدات مجمل المشروعات الصحية المشتركة بين المركز والمنظمة، مثل مشروع مكافحة وباء الكوليرا في اليمن من خلال الإصحاح البيئي والترصد الوبائي والتشخيص الدقيق ووضع المياه وعلاج الحالات المرضية، ومشروع رفع جاهزية مستشفى منطقة سادار بمنطقة كوكس بازارفي بنجلاديش.