يعتقد الكثير من الناس أن صوت المكيف يساعدهم على النوم العميق ويقلل من تقطع نومهم، لذلك يشعر البعض بصعوبة في الحصول على نوم مريح خلال فصل الشتاء بسبب عدم استخدام المكيف خلال النوم. دراسة جديدة قمنا بها في المركز الجامعي لطب وأبحاث النوم بجامعة الملك سعود، وقدمت في المؤتمر الخليجي التاسع لطب النوم في دبي (ديسمبر 2017)، بحثت تأثير صوت المكيف بشكل موضوعي على نوم 48 متطوعاً من الجنسين، تم اختيار عينة المتطوعين الشباب الذين لا يعانون من أمراض عضوية أو نفسية والذين لا يقطنون في مناطق مزعجة، وتم قياس نوم المتطوعين في منازلهم لليلتين، ليلة بوجود صوت المكيف وليلة بدونها باستخدام جهاز خاص يلبس كالساعة يقوم بقياس النوم واليقظة بدقة متناهية. وتم استخدام صوت مكيف هواء معياري مسجل مسبقاً بنفس شدة صوت المكيف المنزلي خلال التجربة، كما تم التحكم على درجة حرارة غرفة النوم (بين 19 - 22 درجة مئوية)، وعلى شدة الضوء خلال النوم. النتائج أظهرت أن صوت المكيف لم يؤثر على جدوة النوم، بل على العكس، أظهرت بعض القياسات سوءاً في جودة النوم عند استخدام صوت المكيف.

النتائج تبين أن صوت المكيف لا يحسن جودة النوم عند النوم في مكان هادئ.