افتتح وكيل جامعة الملك سعود للدراسات العليا والبحث العلمي د. أحمد العامري في بهو البانوراما بمستشفى الملك خالد الجامعي بالمدينة الطبية بجامعة الملك سعود الخميس فعاليات الحملة الوطنية السابعة للتوعية بانحرافات العمود الفقري «جنف 7» التي ينظمها كرسي أبحاث انحرافات العمود الفقري بكلية الطب بالجامعة، بحضور عميد كلية الطب د. خالد بفودة وعدد من رؤساء الأقسام الطبية بكلية الطب والمدينة الطبية الجامعية.

وتستهدف الحملة هذا العام طلاب وطالبات المدارس بهدف توعيتهم وتثقيفهم عن الجنف، بالتعاون مع الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض لإعداد برامج توعوية في عدد من مدارس الرياض بقسميها البنين والبنات.

واشتمل المعرض على أقسام متعددة منها قسم مخصص للإجابة عن الاستفسارات والتساؤلات، بالإضافة إلى قسم ترفيهي خاص للأطفال لتوعيتهم بما يتناسب مع مرحلتهم العمرية، تحت إشراف ومتابعة أطباء استشاريين من المختصين في هذا المجال.

وقدم استشاري جراحة عظام الأطفال وانحرافات العمود الفقري د. عبدالمنعم الصديقي شرحاً عملياً لطريقة تقويم العمود الفقري من خلال العمليات الجراحية، على بعض المجسمات للعمود الفقري التي كان لها دور كبير في فهم طريقة العمليات لمرض الجنف.