أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات تضع الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي للمواطنين والمقيمين في مقدمة أولوياتها الرئيسية.

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع مجلس الوزراء في قصر الرئاسة بأبوظبي، وقد اعتمد سموه قراراً بعدم زيادة الرسوم الاتحادية لمدة ثلاث سنوات، وقال "قررنا عدم زيادة الرسوم الاتحادية لمدة ثلاث سنوات، ترسيخاً للاستقرار الاقتصادي والاجتماعي بدولة الإمارات، ودعماً لقطاعاتنا الصناعية والتجارية، واستقطاباً لمزيد من الاستثمارات الخارجية".

كما اعتمد سموه الاستراتيجية الوطنية للابتكار المتقدم، التي تهدف إلى تطوير نمط تفكير يشجع على التجربة والمخاطرة المدروسة، ما يدعم تحقيق محاور وأهداف "مئوية الإمارات 2071"، بأن تكون الإمارات أفضل دولة في العالم، وأن تتمتع بأفضل تعليم وأفضل اقتصاد وأسعد مجتمع بقيادة أفضل حكومة في العالم. ووجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الحكومة بتوفير الأدوات والآليات اللازمة لدعم الجهات الحكومية، في جهود تبني وتنفيذ محاور الاستراتيجية الجديدة بما يحقق أفضل النتائج، وينعكس إيجاباً على مساعي حكومة دولة الإمارات لترسيخ الابتكار أسلوب عمل وثقافة حياة.