رفع م.طارق بن عبدالعزيز الفارس، الشكر والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع - حفظهما الله- بمناسبة صدور الأمر الملكي بتعيينه أمينًا لمنطقة الرياض، معرباً عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض ووزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف آل الشيخ، على دعمهم لخدمة الوطن الغالي.

وأكد أمين منطقة الرياض في لقائه الأول مع منسوبي الأمانة صباح الأربعاء على أهمية مضاعفة الجهود لتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة، وانطلاقا من برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية السعودية 2030، للمساهمة في الحركة التنموية التي يشهدها الوطن العزيز. وقال: "خدمة سكان منطقة الرياض تمثل أولوية لدى الأمانة، وهو ما يؤكّد عليه دومًا خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - ، وسمو ولي عهده الأمين - حفظه الله -، ونتطلع بإذن الله إلى الاستمرار في تحسين المشهد الحضري، وتحسين جودة الخدمات المقدمة للسكان، وتيسير إجراءات طلبات المستفيدين من الخدمات البلدية عبر البوابة الإلكترونية تنفيذًا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض –حفظه الله-، ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز – حفظه الله-، وبمتابعة من وزير الشؤون البلدية والقروية م.عبداللطيف بن عبدالملك آل الشيخ. وأوضح م.الفارس أن الأمانة تقوم بإزالة جميع مظاهر التلوث البصري، وتكثيف العمل الرقابي اليومي لمنع السلوكيّات غير الحضارية.