ترأس صاحب السمو الملكي الأمير د. فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم رئيس مجلس المنطقة جلسة المجلس الثانية من الدورة الأولى للعام المالي 1439/ 1440هـ في قاعة اجتماعات مجلس المنطقة بمقر إمارة منطقة القصيم في مدينة بريدة.

وأوضح أمين عام مجلس المنطقة بالنيابة أحمد الشهراني، أن المجلس بدأ بكلمة افتتاحية أكد من خلالها أمير المنطقة على ما تحظى به المنطقة من مشاركة واهتمام في إقامة المهرجانات والفعاليات والمبادرات المتنوعة مثل جناح القصيم في مهرجان الجنادرية 32، مهرجان ربيع بريدة 39، مهرجان التمور، مهرجان الغضا، مهرجان المانعية، والفراولة، والعنب، والرمان وغيرها، وإقامة العديد من المعارض بالمنطقة مثل الكتاب وهابيتات والرحلات، متطرقاً إلى جوائز التفوق العلمي على مستوى محافظات المنطقة.

أشار الشهراني إلى أن المجلس استعرض تقريراً عن نظام "إنجاز" لمتابعة المشروعات، كما استكمل استعراض المشروعات المعتمدة لعدد من القطاعات الحكومية بالمنطقة ومنها أمانة وبلديات المنطقة، حيث بلغت الزيادة في تكاليف المشروعات الجاري تنفيذها (599.563.000) ريال، كما تم اعتماد عدد من مبادرات التحول الوطني بالمشروعات بلغت تكلفتها (2.579.339.388) ريالاً، خصص منها لمشروعات درء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار (2.291.048.000) ريال، ولقطاع النقل مبلغ (548.657.000) ريال، ولفرع وزارة الشؤون الإسلامية مبلغ (1,200,000) ريال، ولفرع هيئة السياحة والتراث الوطني مبلغ مليون ريال، ولمكتب الهيئة العامة للرياضة عشرة ملايين ريال، بالإضافة لمشروعات الإدارة العامة لخدمات المياه بالمنطقة، ومنها الموافقة على نقل مبلغ ثلاث مئة مليون ريال من تكاليف بعض المشروعات إلى تكاليف مشروع دراسة وتصميم وتنفيذ مشروعات الصرف الصحي بمنطقة القصيم، وقد ناقش المجلس آخر ما تم من إجراءات بشأن طلب اعتماد الطريق المقترح المتصل شمالاً من جسر غرب مركز البصر والمسمى "محول الجامعة - الحرس الوطني - المليداء مع تقاطعاته"، وكذلك الطريق المقترح الذي يربط شرق المنطقة بغربها من جهة الجنوب.