تنظم الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، الأحد المقبل في مدينة الرياض، مؤتمر واقع القوى العاملة الصحية خلال العشر سنوات القادمة، بحضور وزراء الصحة، والاقتصاد والتخطيط، والعمل، والتعليم، والخدمة المدنية.

ويناقش المؤتمر الذي سيعقد في فندق كراون بلازا أر دي سي بالرياض، عدداً من المحاور التي تتعلّق بمخرجات برامج البكالوريوس مع احتياجات سوق العمل خلال العشر السنوات القادمة، والفرص الوظيفية المتاحة للطلبة المتوقع تخرجهم خلال العشر السنوات القادمة لخريجي مرحلة البكالوريوس، والحاجة والفرص المتاحة للالتحاق في برامج الدراسات العليا التخصصية داخل وخارج المملكة، كما ستناقش الحاجة إلى زيادة عدد المقبولين في برامج البكالوريوس في الكليات الحالية، وآلية زيادة أو تقنين عدد الكليات في المجال الصحي بالمملكة، والاستمرار ببرنامج الابتعاث لدرجة البكالوريوس، والخطط الدراسية الحالية المنفذة بالجامعات حالياً.

وأوضح الأمين العام لهيئة التخصصات الصحية د. أيمن بن أسعد عبده، أن هذا المؤتمر يحمل بُعداً إستراتيجياً للقطاع الصحي للسنوات العشر المقبلة، وسيفتح ملفات عدة تتعلق بالممارس الصحي وخصوصاً موضوع البطالة وإيجاد الحلول المناسبة لها ومدى مواءمة التخصصات الصحية مع احتياجات سوق العمل وبرامج التدريب.

وأعرب عن شكره وتقديره لوزير الصحة د. توفيق بن فوزان الربيعة وأصحاب المعالي المشاركين في المؤتمر على ما يولونه من أهمية للمؤتمر للخروج بحلول جذرية للمشكلات التي تواجه الكوادر الصحية وأيضا الكوادر المتوقع انضمامها للقطاع الصحي مستقبلاً.