كشف الخبراء مؤخراً أن جلوس الطفل بوضعية حرف (W) أمام شاشة التلفاز قد يكون أمراً مثيراً للقلق، وفي هذه الوضعية تكون مؤخرة الطفل ملامسة للأرض بينما يباعد بين قدميه ثانياً إياهما تحت جسمه، والسبب في ذلك أن هذه الوضعية قد تسبب للطفل آلاماً مزمنة مع تقدمه في العمر.

ولوقت طويل كان العلماء يظنون أن هذه الوضعية قد تسبب للطفل آلاماً في مفاصل وأربطة وعظام القدمين، ليأتي رأي شبه مؤكد مؤخراً على صحة هذه الفرضية من أطباء عظام بريطانيين، إذ رجحوا أن هذه الوضعية بالفعل قد تضع عظام النصف السفلي من الجسم - مثل الوركين والركبتين - تحت ضغط قد يحول دون مرورها بالنمو الطبيعي، كما أن اتخاذ الطفل لهذه الوضعية ولوقت طويل في كل مرة يشاهد فيها التلفاز أو يجلس فيها للعب، قد يحدث تمدداً ضاراً في المفاصل..