أطلق البنك السعودي البريطاني وجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية النسخة الثانية من برنامج "تقدم" لدعم مشروعات رواد الأعمال الجامعيين، والتي تضم 37 فريقاً من طلاب وأعضاء هيئة التدريس من 18 جامعة سعودية، وجاء ذلك بعد النجاح الذي حققه البرنامج في نسخته الأولى.

ويمثّل برنامج "تقدّم" مثالاً للمبادرات الكبرى التي يطرحها ساب دعماً لرؤية المملكة 2030، ونموذجاً لتطلعات لمساعدة ودعم قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة في الاقتصاد السعودي. حيث يقوم ساب بتقديم المنح المالية والمؤازرة الإرشادية للمشروعات الجديدة والأفكار المبتكرة التي يطلقها روّاد الأعمال من طلبة الجامعات السعودية وأعضاء هيئة التدريس، وتحويل هذه الأفكار والمبادرات إلى شركات ناشئة ذات إمكانات واعدة.

ومن الجدير بالذكر أن برنامج "تقدّم" يدعم الأفكار والمبادرات النوعية من طلاب الجامعات السعودية وأعضاء هيئة التدريس في ميادين متعددة مثل التقنية المالية، والحلول الرقمية، والحلول الصناعية، والتقنيات المستدامة في مجالات الغذاء والمياه.