رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- جلسة مجلس الوزراء الثلاثاء في قصر اليمامة بمدينة الرياض، حيث أطلع المجلس على فحوى الاتصال الهاتفي الذي أجراه الملك المفدى مع فخامة الرئيس سيريل رامفواز رئيس جمهورية جنوب أفريقيا ونتائج استقباله -أيده الله- لوزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط وشؤون التنمية الدولية البريطاني اليستر بيرت، ورئيس أركان الدفاع البريطاني الفريق أول ستيورات بيتش.

وعبر خادم الحرمين الشريفين -رعاه الله- عن تمنياته بأن يوفق الله المسؤولين الذين صدرت الأوامر أمس الأول بتعيينهم من أصحاب السمو والمعالي لتحقيق التطلعات نحو خدمة وطنهم ومواطنيهم، وتقديره -أيده الله- لأصحاب السمو والمعالي الذين أدوا رسالتهم في تقديم ما أنيط بهم من مهام ومسؤوليات خلال فترة عملهم.

وأعرب مجلس الوزراء عن شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين على تفضله بالرعاية الكريمة لحفل افتتاح منتدى الرياض الدولي الإنساني، وتدشينه -أيده الله- منصة المساعدات السعودية، تجسيداً لإسهام قيادة المملكة وشعبها في رفع المعاناة الإنسانية عن المجتمعات المتضررة ونقل صورة مشرفة عن البعد الإنساني الذي تنتهجه هذه البلاد المعطاءة، بالشراكة مع منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والمحلية.

وجدد المجلس في هذا السياق التأكيد على ما عبرت عنه المملكة من قلق عميق من استمرار تصاعد هجمات النظام السوري على الغوطة الشرقية، كما تطرق إلى ما شددت عليه المملكة في بيانها لاجتماع السفراء لمجموعة الـ77 والصين في نيويورك لتبادل وجهات النظر في الإجراءات الحكومية الدولية، وأشار المجلس إلى ما عبرت عنه المملكة في اختتام أعمال المؤتمر الدولي لدعم دول الساحل الأفريقي في بروكسل من جهودها في مكافحة التطرف والإرهاب، كما أشاد بما اشتمل عليه "إعلان جدة" الصادر في ختام أعمال الدورة الرابعة للمؤتمر الإسلامي لوزراء العمل بمشاركة 56 دولة إسلامية ومنظمات إقليمية ودولية.

وأفاد وزير الثقافة والإعلام د. عواد بن صالح العواد أن مجلس الوزراء اطلع على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسته، ومن بينها موضوعات اشترك مجلس الشورى في دراستها.

من جهة أخرى، أجرى الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - اتصالاً هاتفيًا أمس بالملك محمد السادس ملك المملكة المغربية للاطمئنان على صحته.

وقد عبر ملك المغرب عن شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين على مشاعره الصادقة، داعياً الله ألا يريه أي مكروه.

إلى ذلك استقبل خادم الحرمين في مكتبه بقصر اليمامة في الرياض، وفد مجموعة ذا إيلدرز (الشيوخ) برئاسة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان، وجرى خلال اللقاء استعراض جهود المجموعة في سبيل دعم السلام والاستقرار العالمي.