رفع أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ولسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، بمناسبة صدور الأوامر الملكية مساء أول من أمس، والتي تأتي استمرارا لنهج خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وحرصه واهتمامه في التحديث والتطوير لمسيرة الدولة بما يحقق النفع والفائدة لأبنائها؛ الشعب السعودي، وتوفير كل ما يحتاجونه، مضيفا أن الأوامر الملكية خير شاهد على ما تنعم به المملكة من أمن واستقرار ومكانة في كل المجالات، إلى جانب اختيار الكفاءات الشابة وضخ دماء جديدة في العديد من قطاعات الدولة وفي مقدمتها إمارات المناطق وبعض الوزارات والقطاعات المهمة.

وبين أمير عسير أن كل الأوامر الملكية ستعمل على دفع مسيرة التنمية في المملكة، وتحقق المزيد من النهضة والنماء للوطن والمواطن.

ورحب الأمير فيصل بن خالد أصالة عن نفسه ونيابة عن أهالي منطقة عسير بأخيه نائب أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز، داعيا المولى عز وجل أن يوفقه ويعينه في مهمته الجديدة، لتحقيق تطلعات ولي الأمر وخدمة أهالي المنطقة.

كما رفع أمير منطقة عسير شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين، ولسمو ولي عهده الأمين على القرار التاريخي بإنشاء هيئة عليا لتطوير منطقة عسير، مؤكدا أنها ستكون نواة ونقطة تحول لمستقبل تنموي وسياحي ستشهده المنطقة في عهد ملك الحزم والعزم والذي يولي الإنسان السعودي الأهمية والأولوية في كل ما يحقق تطلعاته التنموية، مشيرا إلى أن ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان خير معين وأول الداعمين لهذه الهيئة الوليدة لتحقق الأهداف الطموحة والخطط الإستراتيجية لكافة المشروعات التنموية بما يواكب التحول الوطني 2020 والرؤية السعودية 2030.