للمرأة السعودية خصوصية ومكانة في مجتمعها الذي تمارس فيه حقوقها الممنوحة لها دون أن يتعارض ذلك مع طبيعتها كأنثى فهي تقوم بواجباتها داخل بيتها على أكمل وجه وتدفع بعجلة التنمية التي تشارك فيها من خلال مهامها الوظيفة المتنوعة التي برعت فيها، وأثبتت مهارات عالية في تحقيق نتائج جعلتها في واجهة العالم من خلال الإشادة بها وبعطاءتها سواء في تحقيق نجاحات تعليمية كطالبة مبتعثة لفتت الأنظار لها أو من خلال تبوؤ مناصب قيادية متقدمة جعلتها حاضرة بهدوء وثقة والأصداء الشاهدة على تميزها كانت تدق الأجراس في كل مكان بأن المرأة السعودية التي تحظى برعاية القيادة الرشيدة التي تذلل العقوبات أمام خطواتها وفق عادات المجتمع وتعاليم ديننا أنها متى ما منحت الثقة أبدعت وإذا خاضت التحدي نجحت، وليصبح هذا المرور الوردي لها ضوءاً مشعاً بلون العشب الأخضر يمنحها المزيد من المساحات الشاسعة البيضاء لتحقيق أحلامها لمستقبل أجمل وأروع وأكثر مما نتوقع.

اتفاقية "سيداو"

وجاء انضمام المملكة لاتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة "سيداو" والتي تم التوقيع عليها في العام 2000 ميلادي مؤشراً على حرص القيادة الرشيدة على منح النساء السعوديات لحقوقهن والذي سيساهم بشكل كبير على تميزهن ومواصلة نجاحاتهن بما يتوافق مع الرؤية المجتمعية، وللتأكيد على أن المرأة السعودية تحظي بحقوقها ولا تختلف في ذلك عن باقي النساء العربيات، في الوقت الذي أشارت فيها التوجيهات الملكية إلى دعم هيئة حقوق الإنسان لتتولى بالتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية بوضع ما يلزم من برامج للتعريف بالاتفاقيات الدولية التي انضمت إليها المملكة، وذلك من خلال وضع خطة شاملة للتوعية بحقوق المرأة من خلال وسائل الإعلام والمؤسسات التعليمية والتدريبية، على أن يشمل ذلك توضيح البنود التي تحفظت عليها المملكة في تلك الاتفاقيات وطبيعة التزامات المملكة بهذه الاتفاقيات.

تمكين المرأة

إن الخطوات المتسارعة لتمكين المرأة السعودية اجتماعيا واقتصاديا وسياسيا وجعلها قوة مساهمة في المجتمع يتوافق ويحقق رؤية المملكة للتنمية المستدامة 2030 ويساعدها في تحقيق ذاتها وكسر الصورة الضبابية القديمة عنها كانت مدروسة بعناية لها لتمهيد طريقها الجديد بعيدا عن تعثرات الماضي وبعض الأفكار التي كانت تشكك في قدرتها رغم أنها نصف المجتمع وتشرف على تربية النصف الآخر وكانت دائما صورتها الجميلة متطابقة مع البرواز الأجمل لها لتبدأ نقطة التحول الحقيقية لمسيرتها وهو جلوسها تحت قبة مجلس الشورى لتكون شريكا في القرار بالإضافة لمنحها حق الترشح في الانتخابات البلدية وترشيح المرشحين لها ويعد هذا القرار من القرارات التي لاقت أصداء واسعة عربيا وعالميا، وذلك في عهد المغفور له الملك عبدالله بن عبدالعزيز خلال افتتاحه الدورة الخامسة لأعمال مجلس الشورى، ويوماً بعد يوم يكتمل نصاب عقد حبات اللؤلؤ النادر حول معصم النساء السعوديات بمختلف أطيافهن وكانوا جميعهن في موعد مع الفرح الذي أجل كل مواعيده مع الآخرين ليستوطن المساحات الجغرافية لوطننا وليفاجئنا كل وقت بقرار جديد وميلاد جديد وثقة عالية كسنابل القمح الذهبية من خلال سرد لأبرز القرارات التي صدرت من أجل المرأة السعودية.

ولعل من أهمها السماح بقيادة السيارة والذي سيزيد من التحاق النساء بالوظائف والذي سيبدأ تطبيقه بدءاً من يونيو المقبل وسيساهم هذا القرار في خلق حزمة من الوظائف في مدارس تعليم القيادة للنساء كمتدربات وكمقررات للحوادث المرورية في بعض الشركات المتخصصة لذلك.

تعزيز التمكين

وجاء تعيين الأميرة ريم بنت بندر بن سلطان وكيلاً لرئيس الهيئة العامة للرياضة للقسم النسائي ورئيسا للاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية لتكون بذلك أول امرأة سعودية تترأس منصباً رياضياً، وإدراج التربية البدنية في مدارس البنات والإعلان عن السماح للعائلات بدخول الملاعب في ثلاث مدن الرياض وجدة والدمام، والسماح بترخيص أندية رياضية خاصة للنساء، وموافقة مجلس الوزراء على تنظيم صندوق النفقة للمطلقات والأبناء، والذي يرتبط مباشرة بوزير العدل، حيث ستكون له شخصية اعتبارية وميزانية مستقلة، ومن أبرز مهام هذا الصندوق، ضمان صرف النفقة للمستفيدين دون تأخير، وصرف النفقة المؤقتة للمستفيد المستحق قبل صدور الحكم بصرفها، إلى جانب صرف النفقة لمن صدر له حكم قضائي باستحقاقها ولم ينفذ لغير عذر الإعسار، وكذلك من يحدد مجلس إدارة الصندوق صرف نفقة مؤقتة لها، وسيتعين على الزوج المحكوم عليه بالنفقة، سداد المبلغ المحكوم به عليه، والذي سبق أن دفعه الصندوق نيابة عنه.

وظائف عسكرية

وتم الإعلان عن وظائف عسكرية نسائية برتبة جندي في عدد من المناطق، وفي خطوة تطويرية تهدف لتعزيز دور المرأة السعودية في المجال القضائي توجهت النيابة العامة لتوظيف محققات في المركز الرئيسي لها والفروع التي تتبعها في مختلف مناطق المملكة وتعد هذه الخطوة التطويرية للحفاظ على خصوصية المرأة أثناء مراحل التحقيق.

وتوجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بعدم مطالبة المرأة بالحصول على موافقة حال تقديم الخدمات لها، ما لم يكن هناك سند نظامي لهذا الطلب وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية، بالإضافة لأمره بإعداد نظام لمكافحة التحرش لتحديد العقوبات التي تمنع الأفعال الدخيلة على المجتمع بمختلف صورها وردع كل من تسول له نفسه القيام بها.

سوق العمل

توسع مشاركة المرأة في سوق العمل وفق رؤية 2030، التي تستهدف رفع مشاركتها من 22% إلى 30% بحلول عام 2030، وتوفير المواصلات لها والسماح بمشروعات الحاضنات لتوفير بيئة عمل خالية من الضغوطات وزيادة فرص توظيف عمل المرأة في القطاع الخاص من خلال عدد من البرامج التي تهدف إلى زيادة هذه الفرص و بما يعمل على استقرار المرأة العاملة ومن هذه البرامج برنامج (العمل عن بُعد) والذي يهدف إلى الاستفادة من التقنية الحديثة والوسائل المتاحة الأخرى من قبل منشآت القطاع الخاص في توظيف المرأة والأشخاص ذوي الإعاقة وزيادة فرص الاستفادة من هذه الطاقات بالعمل عن بعد دون الحاجة إلى عناء التنقل.

وكذلك برنامج دعم عمل المرأة في منشآت القطاع الخاص من خلال برامج التدريب والتوظيف والذي قد يصل الدعم فيه إلى 3 سنوات في مجالات معينة مثل محلات بيع المستلزمات النسائية وعمل المرأة في المصانع وبما يتوافق مع الضوابط المنظمة لذلك.