عاقبت محكمة جنح مصرية الثلاثاء برئاسة المستشار عمرو عبدالرحمن، الفنانة شيرين عبدالوهاب بالحبس لمدة 6 أشهر، وكفالة 5000 جنيه، بتهمة الإساءة لمصر، بالقضية المعروفة إعلامياً بـ»تصريحات البلهارسيا». كما قضت المحكمة بتعويض مدني قدره عشرة آلاف وواحد جنيه، و50 جنيه أتعاب محاماة. وكان محام مصري قد أقام جنحة مباشرة ضد شيرين عبدالوهاب، جاء فيها أن الفنانة أساءت لمصر عندما طُلب منها في إحدى حفلاتها أن تغني «ما شربتش من نيلها»، فردت بقولها «هيجيلك بلهارسيا»، في إشارة منها إلى تلوث نهر النيل. وأضافت الدعوى، إنه فى الوقت الذي تعمل فيه أجهزة الحكومة المصرية على تنشيط السياحة، تهكمت الفنانة بأسلوب فظ، الأمر الذي أضحك الجمهور بصورة تحمل إهانة لمصر.