تعرض فريق فني متخصص بخدمات الكلى بصحة الشرقية لحادث مروري خلال زيارتهم لمرضى بمحافظة حفر الباطن يوم الثلاثاء، وأدى الحادث الى وفاة طبيبة استشارية لأمراض الكلى والذين كانوا في مهمة عمل للقيام بعمليات الغسيل ومتابعة حالات مرضية لمرضى الكلى في محافظة حفر الباطن .

وقال أسعد سعود، المتحدث الرسمي لصحة الشرقية لــ "الرياض"، تعرض فريق فني متخصص بخدمات الكلى لحادث مروري مما أدى إلى وفاة أحد اعضاء الفريق وهي الطبيبة (سمية الغريب) -رحمها الله - من أحد مراكز خدمات الكلى بالدمام واصابة المرافقين وعددهم (5) مصابين بإصابات متفرقة، وقد جرى بداية نقلهم إلى مستشفى السعيرة.

وأضاف أنه واستكمالا لعلاجهم قد جرى نقل3 مصابين إلى مجمع الدمام الطبي وحالتهم مستقرة، فيما تم نقل حالتين إلى "مستشفى الملك خالد بحفر الباطن" حالتهم حرجة.

وأشار إلى أنه وفور وصول المصابين قدمت لهم الإسعافات الأولية اللازمة بطوارئ المستشفيات حيث تراوحت اﻹصابات ما بين كسور وكدمات مختلفة، مما استدعى على أثره تنويمهم لتقديم الخدمات العلاجية اللازمة.

وتتقدم صحة الشرقية باسم مديرها العام وكافة منسوبيها بأحر التعازي لأسرة الطبيبة المتوفاة داعين الله أن يتغمدها بواسع رحمته ويلهم ذويها الصبر والسلوان، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.