حظي فيلم Black Panther بترحيب شديد من النقاد حيث أشادوا بأحداثه وبتصويره لأفريقيا الساحرة، وهو أول فيلم منفرد لبطل خارق أسود من إنتاج أستوديو مارفل، ومن إخراج ريان جولر وبطولة شدويك بوزمان ومايكل بي. جوردان ولوبيتيا نيونجو. وأشاد موقع ديلي بيست بالفيلم باعتباره "خطاب حب لكل ملوّن" بينما وصفته مجلة رولينج ستون بأنه "تصحيح لسنوات من إهمال التنوع". وتنطلق العروض التجارية للفيلم الأسبوع المقبل ويحكي عن تتشالا، الملك المتوج حديثاً لدولة خيالية ومتطورة تكنولوجياً في أفريقيا تدعى واكاندا، والذي يواجه تحديات من تيارات داخل البلاد. ويأتي الفيلم بعد انتقادات استمرت سنوات للتمثيل المنخفض للملونين في أفلام هوليوود بما في ذلك حملة أوسكار سو وايت "جائزة أوسكار بيضاء للغاية" التي دفعت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة لزيادة التنوع بين أعضائها وكان أغلبهم من الرجال البيض. وحصل الفيلم على تصنيف عالٍ بلغ مئة بالمئة من موقع Rotten Tomatoes الذي يقوم بتجميع آراء النقاد، ويتوقع المحللون أن تبلغ إيرادات الفيلم نحو 150 مليون دولار في الأسبوع الأول من عرضه.