ارتفعت حصيلة القتلى في أعقاب زلزال قوي ضرب شرق تايوان إلى عشرة أشخاص، فيما أصيب 272 شخصا وفقد سبعة آخرون، طبقا لما ذكرته السلطات وتقارير وسائل إعلام محلية في وقت متأخر أمس الخميس.

وكانت مدينة هوالين الساحلية الأكثر تضررا بسبب الزلزال الذي بلغت قوته ست درجات على مقياس ريختر، طبقا لأرقام صادرة عن مركز عمليات الطوارئ المركزي.

ويقبع السبعة المفقودين، بعد يومين من وقوع الزلزال، تحت أنقاض مجمع تجاري وسكني مكون من 12 طابقا، معروف بمبنى "يون مين تسوي تي" والذي انهار في مدينة هوالين. وكانوا جميعا نزلاء في فندق "بيوتي إن" وهو جزء من المجمع المنهار.