في حقبة التسعينات الهجرية تألق في صفوف النادي الأهلي بجدة النجم ادريس آدم الذي سجل له التاريخ قيادته فريقه في نهائي كأس الملك أمام غريمه التقليدي الاتحاد بموسم 1399هـ عندما تقدم زملاءه وتسلم أغلى كأس أهلاوي من يد راعي المباراة الملك خالد "رحمه الله" فكان بذلك أول كابتن أهلاوي يتسلم كأس البطولة بعد اعتزال القائد الدولي الكبير عبدالرزاق أبو داوود .